(المريخ السيئ..وليست أرضية الملعب)!!

عرض المادة
(المريخ السيئ..وليست أرضية الملعب)!!
525 زائر
05-02-2016

نتمنى ألا يخرج علينا الجهاز الفني للمريخ بأي مبررات بخصوص التعادل (بطعم الهزيمة) الذي تعرض له الفريق في مباراة الأمس أمام هلال الفاشر، نأمل ألا نضع أرضية الملعب شماعة، فما قدمه المريخ (لم يكن له علاقة بكرة القدم) كما قال كابتن خالد أحمد المصطفى من خلال الاستديو التحليلي للمباراة!

*المريخ..رغم أنه كان يحقق الفوز بملعبه بأم درمان إلا أن كل الجماهير التي تتابع اللقاء تخرج مقتنعة تماماً أن هذا ليس المريخ الذي تعرفه وعرفته خلال الموسم المنصرم والذي حقق فيه الفريق أفضل النتائج على المستويين المحلي والأفريقي!

*توهان في خط الوسط..خط مقدمة معزول تماماً بسبب عدم وجود (صانع لعب) مميز ومتخصص، خط الدفاع حدث ولا حرج في ظل وجود لاعب بمواصفات (علي جعفر) والذي مارس هوايته المحببة أمس بمنح مهاجمي الخصم هدايا مجانية لم يستثمروها بالشكل المطلوب، خاصة الرأسية المتقنة التي مررها للاعب الهلال أحمد عادل ولم يوفق في تسجيلها في مرمى جمال سالم!

* نعترف أن (أرضية الملعب) كانت أكثر من سيئة لكن نذكر أن الهلال الفاشر الذي التقاه المريخ أمس وتعادل أمامه هو ذات هلال الفاشر الذي تعادل بنفس الملعب مع النيل شندي وخسر من الأهلي الخرطوم في جولتيه السابقتين!

*كما أن هلال الفاشر بدأ إعداده متأخراً بمراحل بعيدة عن المريخ، أو بالأحرى دعنا نقول إن (الخيالة) بدأوا إعدادهم قبل انطلاقة الدوري الممتاز بأسبوع واحد فقط، في الوقت الذي أقام فيه المريخ معسكرا خارجياً على مرحلتين، ورغم ذلك لم يضع حتى الآن والفريق يمضي الى الجولة الرابعة (البلجيكي ايمال) خارطة طريقة واضحة المعالم لشكل واستراتيجية وطريقة اللعب التي من الممكن أن يحقق بها الفوز ويظفر من خلالها بنقاط المباراة التي يحتاجها المريخ للمحافظة على لقب الدوري الذي أحرزه الموسم المنصرم!

*كما أن التخبط في اختيار العناصر، وعدم وضع اللاعب المناسب في المكان المناسب، شكل قاصمة ظهر بالنسبة للفريق الذي لم تتضح له حتى الآن معالم تشكيلة واضحة يخوض بها ايمال المباريات!

*دفع المدير الفني للمريخ أمس بثلاثة لاعبين بعيدين كل البعد عن اللعب التنافسي بشكل منتظم..وهم كوفي، وضفر، وعبده جابر، رغم أهمية تواجدهم في التشكيل الأحمر إلا أن عدم التدرج بهم في المباريات كان له أثر سلبي في عدم ظهور الفريق بشكل مميز في المباراة!

*ولم يكن هنالك أي منطق بإبعاد كوفي وضفر (السليمين من أي اصابة) طيلة الجولات السابقة باعتبارهما ركيزتين مهمتين في التوليفة!

*والواضح أن البلجيكي حتى الآن ليست لديه معلومات كافية عن مستويات لاعبيه، ولا عن الخانات التي كان يلعب بها نجوم الفريق، وإلا لما دفع بأسوأ لاعب في المريخ (علي جعفر) في خانة حساسة (قلب الدفاع) وهنالك نجمان آخران مميزان كان من الممكن أن يعتمد على أحدهما باعتبار قوة الانقضاض التي يتمتعان بها بجانب (الثقة بالنفس) وهذه ليست متوفرة في هذا اللاعب!

*خسر المريخ (نقطتين مهمتين)..كما خسر سابقوه وأقرب منافسيه (الهلال العاصمي) ذات النقاط بالتعادل أمام الهلال الابيض (مع فوارق الأداء طبعا)، والأهلي شندي والخرطوم الوطني (أقرب المنافسين) تعثروا كذلك في استهلالية المشوار، الخرطوم بالتعادل أمام الرابطة كوستي، والأهلي شندي بالخسارة أمام الهلال الأبيض!

*نأمل ألا تكون ذريعة ملعب النقعة سببا آخر في تعادل او خسارة أمام المريخ الفاشر والذي سنلتقيه في الجولة القادمة!

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
9 + 8 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
المريخ (يحبس الأنفاس)!! - أحمد بشير قمبيري
أضاعوك يا هلال!! - أحمد بشير قمبيري
لا وفاق بدون اتفاق!! - أحمد بشير قمبيري