اتحاد عام (من منازلهم).. وشيبون قشة ما تعتر ليك!!

عرض المادة
اتحاد عام (من منازلهم).. وشيبون قشة ما تعتر ليك!!
1058 زائر
16-12-2015

* ازدان كشف المريخ من قبل بخيرة اللاعبين، وجميعهم أي هؤلاء اللاعبين عندما انتهت فترة قيدهم مع المريخ وطالبوا بعدها بمبالغ خرافية، أو رفض البعض منهم للتوقيع للذهاب للطرف الآخر (الهلال)، حينها كانت إدارة المريخ لا تُعيرهم أي اهتمام ويفتحون لهم أبواب المغادرة من أوسعها، لأن أدبيات وقيم المريخ ترفض تماماً المساومة أو (لوي الذراع)!.

* وتلك الأدبيات سعدت عندما وجدتها متواصلة من خلال التصريحات النارية لإدارة المريخ ممثلة في الكابتن عادل أبوجريشة أو الأمين العام للنادي العميد عامر بخصوص اللاعب شيبون الذي ذهب بطوعه وإرادته لإدارة الهلال، وركل كل الأشياء الجميلة التي وجدها في المريخ الذي صنع منه نجماً وقدمه للجماهير (عرض الحائط)!

* لاعب بتلك الكيفية، وبهذه التصرفات لا يستحق على الإطلاق البقاء في الكشوفات!.

* فلاعبون كثر على شاكلة (باكمبا وإدوارد جلدو وعلاء يوسف وحمودة بشير والشغيل) ذهبوا بطوعهم للهلال، وحينها لم ترفض لهم الإدارة ولم يقفوا حجر عثرة أمام طموحاتهم، لذا فإن غادر شيبون فهنالك أكثر من شيبون بالكشف الأحمر، والمريخ الذي قدمه وصنع منه لاعباً قادر على أن يصنع أفضل منه!.

* وكشف المريخ الحالي لا أعتقد أنه في حاجة ماسة لجهود هذا اللاعب، إذا ما وضعنا في الاعتبار أن شيبون لم يخض مع المريخ الكثير من المباريات منذ مواجهة اتحاد العاصمة التي تسببت في شهرته وثبتت أقدامه في عهد المدير الفني السابق غارزيتو!.

* ووسط المريخ حالياً يعج بالنجوم على شاكلة علاء الدين (بعد تحرره) من قلب الدفاع، وعمر بخيت، وجابسون سالمون، وأوكرا وكوفي، وإبراهومة، والرهيف الحريف الوافد الجديد (ألوك)!.

* وعلى العكس تماماً دائماً ما يكون اللاعبون الذين ينتقلون عكسياً من الهلال للمريخ، دائماً ما يتأثر الهلال بمغادرتهم للكشوفات ومن هؤلاء اللاعبين (بكري المدينة) وعلاء الدين يوسف!.

* وهذه العلة تمثلت في عدم وجود لاعب ارتكاز بدرجة امتياز في الهلال مثلما كان يجيدها علاء الدين، وكذا الحال خانة (العقرب) لا زالت خالية، لأن كل اللاعبين الذين تعاقدت معهم إدارة الهلال الموسم السابق لم يكونوا في مستوى وكفاءة بكري المدينة!.

* هنيئاً لإدارة الهلال بـ(شيبون)، وهنيئاً لإدارة المريخ الذي لم تمضِ إدارته في ذات الاتجاه الذي أراده اللاعب بمطالبته بأكثر من اثنين مليار مقابل التوقيع كمحترف في المريخ، في وقت لم يسجل فيه أمير كمال ولا مصعب عمر ولا راجي بهذا المبلغ الخيالي!.

* وكل لاعبي الرديف بالمريخ أفضلهم على الإطلاق لم يتجاوز حافز تسجيله الـ300 مليون جنيه، عدا شيبون الذي منحه المجلس 500 مليون ورغم ذلك رفض اللاعب!.

* من الأفضل أن تلتفت لجنة التسيير بالمريخ خلال الفترة المقبلة لما هو قادم من استحقاقات، وفي كيفية توفير الدعم اللازم للفريق حتى نعيش موسماً خالياً من المشكلات، خاصة في ما يتعلق بالمرتبات والحوافز!.

* تحوطاً للخطوة التي أقدم عليها الكاردينال بضم شيبون عبر (كبري الملكية) قامت إدارة النادي بتغيير هوية اللاعبين بشة الصغير والصيني بحضور أمين خزينة المال بالاتحاد العام أسامة عطا المنان من (داخل منزله) وليس من الاتحاد السوداني لكرة القدم كما جرت العادة، والخطوة تمت بعد انتهاء فترة التسجيلات!!.

* أي قانون يا عطا المنان هذا الذي يسمح للهلال بتغيير هوية لاعبيه بعد انتهاء التسجيلات!.

* وأي قانون هذا الذي يسمح للأندية بتسجيل اللاعبين عن طريق إداريي الاتحاد (من منازلهم).. أي قانون هذا؟!!

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 4 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد