عن محلية شرق سنار

عرض المادة
عن محلية شرق سنار
2016 زائر
08-09-2015

استبشرنا خيراً بعد قرار جعل شرق سنار محلية قائمة بذاتها بعد الفكاك من تلابيب سنار المدينة، والجميع يعرف أن قلب سنار النابض والتجاري هو شرق سنار إذ أن معظم تجار مدينة سنار هم من مواطني شرق سنار الممتدة من كريمة البحر وإلى دوبا القريبة من الشارع الرئيسي المؤدي لولاية القضارف، وهذا يعني الأراضي الشاسعة والقرى الكثيرة المكونة لهذه المحلية التي تفتقد أبسط مقومات محلية مثل شارع أسفلت مثلاً هذا الشارع الذي ظللنا ننادي به لسنوات خلت وتنقطع الحركة تماماً في الخريف بسببه ويعاني المواطنون ما يعانون جراء ضياع الوقت والجهد في معافرة الطين وصولاً لسنار العاصمة التجارية للولاية.

المعتمد السابق للمحلية ظل طوال وجوده معتمداً للمحلية بعيداً عنها إذ ظل يقيم بمدينة سنار التي اقتنى فيها منزلاً تاركاً التعب والرهق لأهل المحلية، بعد الانتخابات تم تكليف الأخ الشيخ مرزوق والذي زار قرى المحلية قبل تكليفه فاستبشر المواطنون بقدومه خيراً سيما وأنه ابن أحد شيوخهم بقرية العمارة هجو، معتمد محليتنا الوليدة لم يصرح بأي تصريح منذ أن تولى هذه المهمة خاصة فيما يختص بالتنمية والخدمات التي تفتقدها هذه المحلية وبالأخص الشارع الرئيسي والذي يعتبر شريانا تلك المنطقة.

نرجو من السيد المعتمد أن يولي هذا الطريق جُل اهتمامه وأن يكون ضمن أولوياته فليس أهم من الطريق لأهلي بتلك المنطقة، ورغم أن أهل المنطقة قد تعاونوا فيما بينهم قبل عدة سنوات وقاموا بردم الشارع إلا أن الخريف أغرق مجهوداتهم وظل الحال كما هو عليه لم يضع مسؤول عليه أية بصمة ولم يحاول الوالي عبر مسؤوليه أن يهتم بهذا الطريق رغم أنه يأتي عبر قريته.

وفي مارس المنصرم استبشر أهلنا خيراً بزيارة دكتور نافع للمنطقة متمنين أن تسهم الزيارة في دفع عجلة التنمية، رغم حضوره للمنطقة بطائرة خاصة رافقه فيها عدد مقدر من قيادات الوطني ورغم أن الزيارة انتخابية بحتة لكن كنا نتمنى أن يوجه مساعد رئيس الجمهورية بالنظر لتنمية المنطقة عامة فهناك قرى ليس بها ماء او كهرباء الى الآن وبعضها ليس بها مدارس ونحن في الألفية الثالثة، رجائي من الشيخ مرزوق زيارة القرى البعيدة والمهمشة والتي تحتاج لأبسط مقومات التنمية من خدمات صحية وتعليمية والنظر بعين الاهتمام لأهل الريف البسطاء الذين لا تتعدى مطالبهم حقنة وموية نظيفة وفصل دراسي لأبنائهم الذين لا يجدون ما يفعلونه سوى السرحة بالبهائم أو الجلوس في ظلال البيوت انتظاراً لأمل قادم لكن هل يأتي هذا الأمل؟ ربما إذا جد المعتمد ستكون هناك بارقة من أمل.

مرايا أخيرة:

أخي المعتمد لا تعتمد على بطانة السوء التي تزين لك الأمور وتلوّن لك الحقائق فتكون بعيداً عن رعيتك.

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
1 + 4 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
المرأة ورفع الحظر - أمنية الفضل
فتنة المنابر - أمنية الفضل
مطلوب عاصمة جديدة - أمنية الفضل
زيرو عطش - أمنية الفضل
الهتافون - أمنية الفضل