قرار موفق لمجلس المريخ!!

عرض المادة
قرار موفق لمجلس المريخ!!
417 زائر
26-05-2015

نفرح كثيراً للقرارات القوية التي تصدر من مجلس المريخ، وأمس كان قرار المجلس موفقاً وهو يرفض لبعض الصحف المناوئة تغطية تدريباته والمعسكر الذي ينوي الفريق إقامته خلال الفترة القادمة بتونس!

*عانى المريخ كثيراً من الهجوم السافر، والاستخفاف بقيم ومثل النادي العريق، عانى المريخ من ترويج الأخبار الكاذبة والملفقة والتي تهدف إلى زعزعة استقرار الفريق الذي يستعد بقوة لدوري أبطال أفريقيا!

*ممارسة الحرب النفسية على المريخ لن تزيد المارد الأحمر إلا قوة، ونتمنى أن يواصل مجلس الإدارة ذات النهج حتى ترعوي هذه الصحف وتضع (الزعيم) في مكانته الصحيحة!

*للذين فرحوا وهللوا بالتصنيف الأخير للكاف بوضع الهلال في المركز الرابع والمريخ في المركز الثامن عشر، نقول إن الوضعية الحالية لكلا الفريقين فيها الكثير من الفوارق، خاصة من جانب المريخ بتفوقه من كافة النواحي على فريق الهلال!

*صحيح أن التصنيف يعتمد على النقاط والمشاركات المستمرة في المجموعات والمراحل المتقدمة في دوري الأبطال أو الكونفدرالية!

*لكن بالمنطق الواقعي الماثل أمامنا خلال الموسم الحالي، بمقارنة بسيطة تؤكد تفوق المريخ على نده التقليدي من خلال الفرق التي واجهها الهلال في دوري أبطال أفريقيا نجدها جميعاً دون المستوى، ولم يجد الهلال كبير عناء في تخطيها، أما المريخ فقد اكتسب مهارة تخطي (الكبار) منذ انطلاقة البطولة، فكان التميز حاضراً بتخطي المريخ لعزام التنزاني في مباراة حملت الكثير من الضغوط النفسية لمشجعي الأحمر الوهاج وللاعبين، وتبعه مواجهة من العيار الثقيل أمام فريق كابوكسورب الكنغولي والذي تفوقنا عليه ذهاباً بهدفين، وكاد الكنغولي أن يعادل نتيجة أم درمان في لقاء الإياب بسبب انحياز التحكيم!

*والمباراة الأقوى والأروع والأجمل كانت أمام الترجي التونسي والتي راهن كل الهلالاب على أن المريخ سينال المعلوم الذي ظلوا يأخذونه في كل المواجهات التي جمعتهم بالترجي، إلا أن رفاق الأمير كمال كانوا في الموعد وثأروا لهزائم الهلال بتفوق وارتقاء مستحق إلى دور المجموعات!

*على صعيد الدوري المحلي حالياً يتربع المريخ في صدارة المنافسة، مع العلم بأن لاعبي المريخ رغم تصدرهم الممتاز إلا أنهم لا يؤدون بنفس القوة التي يلعبون بها في دوري الأبطال بسبب تركيزهم على البطولة الأهم والطموح الأكبر والأعظم بإحراز كأس خارجي، وهذا الحديث يبرهن على أن المقارنة معدومة بين المريخ والهلال من ناحية المستوى!

*أما من ناحية العناصر ومدى فاعليتها فالمريخ حالياً يضم أفضل اللاعبين ليس على المستوى المحلي فقط وإنما حتى على المستوى الأفريقي، وللأسف إن كثيراً من جماهير الهلال نلتقيهم على الدوام ونتواصل معهم يؤكدون أن اللاعبين الحاليين ليسوا في قامة الهلال، وأن المحك الحقيقي لتأكيد تميز الهلال أفريقياً (سيظهر في مرحلة المجموعات)!

*أما على صعيد الإنجازات الخارجية فحدث ولا حرج، ليس هنالك أي مقارنة، فالفريق الذي يفرح له الأهلة حالياً لم يسعد قاعدته حتى الآن بكأس خارجي، (الصفر الكبير) ظل ملازماً للهلال طيلة السنوات الماضية، وأكثر مركز أو ترتيب يفرح به الهلالاب هو الوصول إلى المجموعات أو المباريات الختامية، مع أن الأفضلية تكون دائما بنيل الكؤوس، لا المراكز المتقدمة!

*ومؤخراً صارت هنالك فرحة كبيرة للهلالاب بتصنيف الكاف للأندية، والما بيقدر على إحراز الكؤوس الخارجية بيفرحوا بتصنيف الأندية، هنيئاً للهلال المركز الرابع وعقبال (كأس الأبطال)!

*في خضم تصاعد الأحداث، نأمل ألا نتناسى المباراة المهمة التي ستجمع منتخبنا الأولمبي بنظيره التونسي والمقرر لها مطلع الأسبوع المقبل، فلاعبو الأولمبي يستحقون الوقفة والمؤازرة القوية من قبل الجماهير، ونتمنى أن يتواصل نفس الاهتمام الذي وجده نجوم المنتخب في المباريات السابقة!

*نتيجة 1-0 ليس من الصعب تعويضها باستاد الأبيض، فاللاعبون الذين شاهدناهم بملعب رادس قادرون على إحداث الفارق، والظفر بنتيجة اللقاء، لأن عناصر المنتخب الحالية ما يميزها تمتعها بروح قتالية عالية، فضلاً عن وجود عناصر مميزة به، قوامها نجوم المريخ والهلال وأهلي شندي وعدد من أندية الممتاز!

*بعودة عبد الصمد نتمنى أن يتواصل إيقاع مجلس المريخ بنفس وتيرة تنظيم العمل الإداري، وألا يصاحب الفترة المقبلة أي استقالات أو انشقاقات من شأنها أن تعيق مسيرة الفريق الذي نطمح في أن يتوج بطلاً لأفريقيا، وهذا ليس بمستيحل إذا ما تضافرت الجهود وعمل الجميع بقلب رجل واحد!

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 3 = أدخل الكود
روابط ذات صلة