الزهايمر والنسيان..!!

عرض المادة
الزهايمر والنسيان..!!
1693 زائر
19-05-2015

ما دام أننا نطالع صباح كل يوم أخباراً عن ضبط كميات من اللحوم والفراخ الفاسدة والأدوية منتهية الصلاحية والمصانع العاملة في إعادة تدوير مخلفات اللحوم فلا عجب لو غشيَنا مبكراً "الزهايمر" وداء النسيان وكل الأمراض ذات الصلة بمستوى الأغذية ومدى ملاءمتها للجسم.

إننا نحمد الله كثيراً لكوننا أحياء حتى الآن رغم كل الهرج والمرج المصاحب لطعامنا وشرابنا واتساع دائرة الغش لتشمل غالب القوت وغالبية المعروض ونسأله تعالى بأن يقي عباده شر الفاسدين والمفسدين المتلاعبين والمتاجرين بطعام المستضعفين..!!

لقد ورد أن أمراضاً من شاكلة "الزهايمر" و"النسيان" على علاقة مباشرة بأصناف الطعام، وما دام الأمر كذلك فإننا ﻻ محالة مصابون بها أو على وشك الإصابة بشوية لحوم حمير مع كام حتة فراخ فاسدة وقطعتين إعادة تدوير.

والملاحظ في الآونة الأخيرة أن حالات النسيان قد استشرت حتى وسط صغار السن ناهيك عن الكبار ممن أصبحت حكايتهم مع النسيان حكاية تروى للعالمين مثل حالة الرجل الذي اصطحب طفله للحلاق ليلة وقفة العيد ثم تركه هناك سهواً ليعود إلى البيت ويسأل عنه الأم.. أو الآخر الذي "كابس" بصعوبة ليحجز لنفسه مقعداً في الحافلة وبعد أن تحكر يسأله "الكمساري ": (انت ماشي وين يا حاج.. ليرد عليه بعفوية: ( والله يا ابني من كترة المدافرة نسيت أنا ماشي وين..!!)

أما معالم " الزهايمر" فقد بدت واضحة وظاهرة خاصة عندما يقول الأب لطفله: (أنا عارفك ولدي الشاطر لكن اسمك منو..؟!).. أو في الرد الجماعي عندما يتحدث شاب من داخل المركبة مع آخر في الجامعة ويقول له: (صباح الخير) ويصيح كل الركاب كبار السن: (أهلين يسعد صباحك)..

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 9 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
عباقرة التنزيل..!! - زكريا حامد
زحمة بلا رحمة ..!! - زكريا حامد
خريف بجلاجل ..!! - زكريا حامد
واللة.. " جزمة" ..!! - زكريا حامد
لو قادر بادر ..!! - زكريا حامد