الجمل مابشوف عوجة رقبتو

عرض المادة
الجمل مابشوف عوجة رقبتو
1813 زائر
07-03-2015

الأستاذ حافظ الخير.. طالعنا عمودك حول رحلة طلاب جامعة الرباط إلى القضارف ونحن جزء من هؤلاء الطلاب، نود أن نوضح بعض الحقائق لتعم الفائدة ونعقب على ما قاله مدير صندوق رعاية الطلاب بالقضارف، وعليه أرجو نشر التعقيب التالي في عمودك المقروء مع الحق.

نحن مجموعة من طالبات قسم إدارة منظمات في أحداث داخلية الإنقاذ بالقضارف قسم إدارة منظمات بجامعة الرباط الوطني، لم نجد وصفاً دقيقاً نشبه به مدير صندوق دعم الطلاب بولاية القضارف غير المثل الشعبي (الجمل ما بشوف عوجة رقبتو)، لندلل به على صدق كلامنا وحقيقة قولنا فيما حدث لنا بداخلية مدينة الإنقاذ الجامعية بالقضارف ونكذب ادعاءه علينا وعلى جامعتنا بصحيفة الصيحة ليوم الخميس 19/2/2015م

1ـ قال إن منسق الرحلة اتصل بإدارة الصندوق وتمت الموافقة فوراً باستضافة الرحلة دون مقابل وتم تجهيز الداخلية بالماء والكهرباء.

نحن نقول لا نعرف ما تم بينكم ولكن نعرف أن الداخلية التي قلت بتجهيزها ونزلنا بها لم تكن جاهزة لا ماء ولا كهرباء لفترات ولم نغتسل من غبار السفر لعدم الماء وفيما بعد قطعت الكهرباء مرات كثيرة.

2ـ أنت كأمين للصندوق قللت من تصريحات بعض الطالبات وأولياء أمورهن بأن الداخلية يسكنها جن وقلت أيضًا الداخلية تقطنها أكثر من 832 طالبة واستقبلت قوافل جامعات كثيرة.

نحن نقول إن التصريحات المنشورة هي باسمنا جميعاً طالبات ومشرفات قسم منظمات لأننا من عشنا تلك المآسي وتعرضنا لما لا تعرفه أنت والمتقولون علينا بغير حق دون أن تقفوا على الأمر مباشرة. هل التقيناك ورأيتنا نحن مصرون ونقول الداخلية التي نزلنا بها مسكونة بالجن اسأل المشرفات والأستاذ "أ" ثم أننا لم نلتق بطالبة من الـ 832 طالبة بزعمك أنهن يقطنّ معنا ربما في جانب وسكن آخر من الداخلية وقلت لم يرين الأشباح التي أدعينا نحن وجودها هنا كلامك صحيح لأنهن أصلاً لم ينزلن معنا في داخليتنا ولم نر بعض ونحن لم نقل أشباحاً بل قلنا تعرض لنا الجن لأن وجوده حقيقة شرعية، أما كلمة أشباح فهي متداولة عند غير المسلمين.

3ـ أنت قلت شكوانا كانت بسبب المبالغ التي سددناها لمنظمي رحلتنا بغرض الضيافة خارج الداخليات الأمر الذي أثار حفيظتنا وجعلنا نرفض دخول عنابر الداخلية.

نقول إننا لم ندفع جنيهاً واحداً للكلية أو لجهة أخرى والجامعة تتكفل بنفقاتها دوريًا للسنة السابعة على التوالي وهذا تشكيك في منظمي الرحلة بأخذ مبالغ مالية منا.

أما زعمك بأننا رفضنا الدخول لعنابر الداخلية فهو باطل بدليل كلامك أننا شكونا من وجود جن بالداخلية الأمر الذي يبرهن أننا دخلنا العنابر وإلا كيف نشتكي من وجود شيء ونحن أصلاً لم ندخله ونراه ما لكم كيف تحكمون؟ والدليل الآخر على دخولنا العنابر أننا شكونا من قذارتها وإهمالها بوجود الأتربة والغبار واتساخ المراتب بالبقع وروائح البول.

4ـ أنت قلت إننا لم نمكث ليلة واحدة فكيف تعرض لنا الجن وقلت إن الطلاب لم يشكوا من ذلك.

نقول لك: مكثنا بالداخلية أكثر من ثلاثة أيام من 9/2/2015م وحتى 12/2/2015م وعشنا صعوبات جمة من قطع الماء والكهرباء وتعرض الجن لنا بالمس والمرض، وكلنا شاهد عيان بوجود الأستاذ "أ" والمشرفات "ف" و"ر" حتى قطعت الرحلة لهذا السبب.

5ـ قال مدير صندوق رعاية الطلاب بالقضارف إن الصندوق يضم 4 مدن جامعية مكتملة الخدمات مقدمة للطلاب وأنها مهيأة بالمكتبات وصالات الانترنت والملاعب وشبكات المياه.

نقول له .. نشكركم على ما تقدموه لزملائنا الطلاب ولكن بأي حال لم تقدموا لنا الخدمات التي ذكرتموها نحن طالبات قسم منظمات ولم نجد لها أثراً في منزلنا بل العكس اتهمتمونا بالادعاء والكذب ولم نر غير الاهمال وسوء الحال فلا وألف لا لما قلتم وادعيتم علينا بهتاناً وزوراً

أما الخدمات الراقية التي تقدمونها فقطعاً كانت لغيرنا وفي داخليات غير التي نزلنا بها لأننا لم نجد أمام داخليتنا غير التراب وحشائش وشجيرات جافة أما المشاهدة فقد شهدنا مس الجن لنا والسهر والتعب أين شبكة المياه ومحطة التحلية كنا نعاني شح المياه للاستحمام أما الشرب فماؤه متغير اللون والطعم والرائحة.

لك الشكر

طالبات كلية المنظمات

من المحرر:

لا تعليق، الأمر واضح.

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
9 + 7 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
إلى وزارة العدل؟ - حافظ الخير
انقذوا سودانير - حافظ الخير