"الإيقاد" تطالب مالونق بالتخلي عن التمرد وانتظار الانتخابات جوبا: تكلفة إنفاذ الترتيبات الأمنية تبلغ "59 " مليون دولار

عرض المادة
"الإيقاد" تطالب مالونق بالتخلي عن التمرد وانتظار الانتخابات جوبا: تكلفة إنفاذ الترتيبات الأمنية تبلغ "59 " مليون دولار
تاريخ الخبر 11-01-2019 | عدد الزوار 90

ترجمة: إنصاف العوض

كشف المتحدث باسم قوات الدفاع الشعبي لدولة جنوب السودان العقيد رواي كوناج أن تكلفة تنفيذ بند الترتيبات الأمنية الذي نصت عليه اتفاقية السلام الموقعة بين أطراف الصراع تبلغ "59" مليون دولار.

وقال كوناج بحسب صحيفة "ديلي مونتير" الأوغندية أمس، إن مجلس الدفاع المشترك الذي تم إنشاؤه بناء على مخرجات الاتفاقية اقترح 14 موقعاً لتجميع القوات من جميع أنحاء البلادن وأوضح أن تكلفة إنشاء المجمعات وإمدادها بالبنية التحتية من صرف وصحة ومياه ومصارف وتشغيل وغيرها من المستلزمات تصل إلى أكثر من 59 مليون دولار.

وطالب كوناج بضرورة الإسراع في توفير الأموال اللازمة بسبب ضيق الوقت، وقال "إن الوقت يُداهمنا ولم يتبق سوى أربعة أشهر لتشكيل الحكومة الانتقالية.

فيما أكد رئيس اللجنة العليا لإنفاذ اتفاقية السلام توت قلواك أن سير الاتفاقية يمضي في المسار الصحيح، وقال "إن تنفيذ الاتفاقية يسير بصورة طيبة ونسعى لتكملة جميع البنود في مواعيدها المحددة".

في السياق طالبت "الإيقاد"، رئيس هئية الأركان السابق ورئيس حركة الجبهة المتحدة في دولة جنوب السودان، الجنرال فول مالونق، بالتخلي عن التمرد وانتظار الانتخابات للمشاركة في الحكم.

فيما كشف مصدر رفيع بمجموعة مالونق لموقع "نايلومبديا" أمس، رفض مالونق للطلب وقال إن الإيقاد طالبت مالونق بالانتظار لإجراء الانتخابات لأن الحكومة غير مستعدة لقبوله في الحكومة الانتقالية المحتملة. وأضاف "إن حكومة الرئيس سالفاكير ميارديت ليست مستعدة للعمل معنا، وبالتالي فإن الهيئة الحكومية الدولية ليس لديها ما تفعله لإقناع الحكومة، وأضاف المصدر أن مالونق أوضح لهم أن أي تدخل من جانب المنطقة في محاولة لتحديد من سيشارك في عملية السلام في جنوب السودان سوف تتم إدانته بصورة قاطعة ولن يقبل بها شعب جنوب السودان.

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 6 = أدخل الكود