(... وبورك في الشباب الطامحينا)

عرض المادة
(... وبورك في الشباب الطامحينا)
108 زائر
06-12-2018

*يلتئم الأحد في الخرطوم المؤتمر الرابع لمجلس الشباب العربي الأفريقي، بمشاركة شباب من 25 دولة عربية وأفريقية، ويعد المؤتمر هو الرابع من نوعه منذ تأسيس المجلس في عام 2004، وينتخب المؤتمر كل أربع سنوات قيادة جديدة.

*وتأسس المجلس العربي الأفريقي عند قيام مهرجان الشباب العربي والأفريقي الأول في الخرطوم بتنظيم من الاتحاد الوطني للشباب السوداني بمشاركة 3000 شاب وشابة من العالم العربي والأفريقي.

* المؤتمر سيناقش النظام الأساسى والخطة الاستراتيجيه للمجلس والتقرير السياسي عن الوضع في أفريقيا والعالم العربي، بجانب علاقة المجلس مع المنظمات الشبابية الإقليمية المهتمة بقضاياهم.

*بحسب (منفسيتوالمجلس) فإنه يعالج كل قضايا الشباب في العالم العربي والأفريقي وكل القضايا العاجلة في الساحة العالمية ويفتح بوابة للحوار الأفريقى الأوربي وحوار الجنوب الجنوبي والحوار العربي اللاتيني بجانب التوعية بالقضايا الأفريقية.

* يعد مجلس الشباب العربي والإفريقي منظمة شبابية دولية تضم في مكتبها التنفيذي 17 دولة عربية وأفريقية ومنتشر في ثماني منسقيات وعمره 14 عاماً من تأسيسه، ويمثل السودان مقراً للأمانة العامة .

*تنقضي دورة المجلس في يوم الأحد 9 ديسمبر في فندق كورال بتشريف نائب رئيس الجمهورية د. عثمان محمد يوسف كبر بحضور ممثلين من الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية والمنظمات الإقليمية النظيرة ووفود من 50 دولة عربية وأفريقية.

ويحتوي الختام على عدة مناشط.

*الدورة الحالية استمرت لمدة أربعة أعوام بدأت في أغسطس من العام 2014م، وستختتم في ديسمبر الحالي للعام 2018م. وقدمت الدورة الحالية العديد من المبادرات داخلياً وخارجياً قامت بتشجيع الشباب عربياً وأفريقياً عبر جائزة أفرابيا للشباب العربي والإفريقي التي استمرت لأربعة أعوام متتالية.

* المجلس الحالي يختتم دورته بتوزيع الجوائز للفائزين في النسخة الرابعة في يوم الأحد المقبل في مسرح قاعة الصداقة في السابعة مساء بتشريف راعي الجائزة النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق أول ركن بكري حسن صالح .

*وتقول مواقف المجلس المنتهية دورته إنه ساهم في القضايا الوطنية في تمثيل لعدد من الدول العربية والافريقية في مراقبة الانتخابات العامة للسودان 2015م والاستفتاء الادارى لدارفور والحوار الوطني وقام بإعداد تقارير للمراقبة في مصلحة السودان

*كما أن الدورة الحالية استطاعت أن يكون المجلس مسجلاً في الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية وللمجلس الشبابي علاقات كبيرة مع المنظمات الإقليمية النظيرة.

* بجانب مشاريع ضخمة عديدة تبناها المجلس خلال دورته مبادرات الشباب داخلياً وخارجياً واستطاع بأن يكون جسراً للتواصل بين الشباب العربي والأفريقي كما قدم المجلس مساهمات ورعايات للمعوقين والمكفوفين وذوي الاحتياجات الخاصة بدعم من الدول العربية مثل البحرين والسعودية والإمارات.

*ما عرف به مجلس الشباب العربي الافريقي وسط المجتمع السوداني هو تنظيمه لجائزة (أفرابيا) للشباب العربي، والتي اشتق اسمها من الأفريقية والعربية، واستمرت لأربع نسخ هي عمر الدورة الحالية.

* وستمنح جوائز النسخة الرابعة لهذه الجائزة للفائزين في احتفالية كبرى بقاعة الصداقة يوم الأحد المقبل بتشريف راعي الجائزة الفريق أول بكري حسن صالح النائب الأول لرئيس الجمهورية كآخر منشط من عمر الدورة.

*الأمين العام الحالي د. عوض حسن إبراهيم وفريقه الذي قاد الدورة الحالية لأربعة أعوام في اعتقادي قد عبروا بالاتحاد وجعلوا (اسمه) على كل لسان المبدعين الشباب من العرب والأفارقة بحرصهم على تنظيم جائزة (أفرابيا) السنوية للمبدعين الشباب .

*فالجائزة التي أطلقها المجلس تعد الجائزة المتخصصة الأولى في رعاية المبدعين من الشباب العربي والأفريقي.

*نوء أخير

شباب قنع لا خير فيهم.

وبورك في الشباب الطامحينا

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 8 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
أعيذك بالله - رمضان محوب
يا اخوتي غنوا لنا - رمضان محوب
حماس (31) عاماً...!! - رمضان محوب
وصية (ماسية) - رمضان محوب
حديث الساعة - رمضان محوب