تبدأ بتوحيد الحركة الشعبية تمهيداً للمفاوضات عقار والحلو في جوبا الأسبوع المقبل لبدء ترتيبات مباحثات السلام مع الخرطوم

عرض المادة
تبدأ بتوحيد الحركة الشعبية تمهيداً للمفاوضات عقار والحلو في جوبا الأسبوع المقبل لبدء ترتيبات مباحثات السلام مع الخرطوم
تاريخ الخبر 06-11-2018 | عدد الزوار 133

ترجمة: إنصاف العوض

أعلنت الرئاسة في جنوب السودان، موافقة الرئيس سلفا كير ميارديت على استضافة مفاوضات بين الحكومة السودانية والمعارضة المسلحة في جنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور.

وقال المستشار الصحفي للرئيس أتيني ويك، إن سلفا كير سيقود وساطة بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال، وبقية الجماعات المسلحة.

وأعلن ، أتينج ويك أتينج عن وصول قادة فصيلي الحركة الشعبية قطاع الشمال، مالك عقار وعبد العزيز الحلو، إلى العاصمة جوبا الأسبوع المُقبل لبدء المحادثات لتقريب وجهات النظر بشأن توحيد الحركة قبل الدخول في محادثات سلام مع الخرطوم، برعاية الرئيس سلفاكير.

وانقسمت الحركة الشعبية قطاع الشمال إلى فصيلين أحدهما بقيادة مالك عقار، والآخر بقيادة عبد العزيز الحلو، منذ مارس عام 2017.

وأوضح أتينج بحسب موقع "إيست افركا"، أن مبادرة سلفاكير، تهدف إلى تحقيق السلام في جنوب كردفان والنيل الأزرق، وأكد أن الرئيس كير تربطه علاقات تاريخية مع قادة الحركة الشعبية شمال قبل انفصال جنوب السودان.

وأبان أتينج أن الاجتماعات المباشرة ستبدأ عقب وصول الوفود إلى جوبا، مشيراً إلى أن حكومة الخرطوم وفصيلي الحركة الشعبية شمال رحبا بالمبادرة الجديدة.

من جانبه، أعلن فصيل الحركة الشعبية شمال بقيادة ملك عقار، ترحيبه بمبادرة سلفاكير، الرامية لتوحيد الحركة وإحلال السلام في منطقتي جبال النوبة والنيل الأزرق.

وقال الناطق باسم الفصيل، مبارك أردول، في بيان صحفي أمس الأول، إن المبادرة تعزز مجهودات الاتحاد الأفريقي والمجتمع الدولي وتستحق الدعم، وأشار البيان إلى أن وحدة الحركة الشعبية قضية إستراتيجة وأنها مستعدة لإعطاء القيادة لجيل جديد.

1 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
9 + 1 = أدخل الكود