دولة السيادة والقانون

عرض المادة
دولة السيادة والقانون
95 زائر
18-10-2018

بدأت أثيوبيا خطوات جريئة وواثقة بتعيين عدد من النساء في مناصب ظلت حكرًا على الرجال لفترة طويلة ولا زالت في بعض الدول حكرًا على الرجال فقط، المرأة لا ينقصها عقل أو فكر أو علم بل إنها تتفوق على الرجال في بعض المجالات.

كنت قد طالبت قبل فترة قصيرة في مقابلة تلفزيونية بأن تتاح الفرصة للنساء لتولي وزارات الدفاع والمالية لأن حكمة المرأة واتزانها وعدم تسرعها في إصدار الأحكام يجعلها أقدر على تحمل المسؤولية وإيجاد الحلول الناجعة لأية مشكلة تواجه البلاد.

*مهما اعترض البعض على تسنم النساء للمواقع الرفيعة فإنهن يستحققن هذا بجدارة ودون تحيز مني لجنس النساء، أقول ليت لنا بتجربة إثيوبيا الجارة القريبة بعيدًا عن تجارب الدول الأوروبية التي سبقتنا بسنوات طويلة.

*في مصر ومنذ عهد مبارك كانت المرأة حاضرة في مواقع ووزارات للرجال مثل الاقتصاد والسياحة، نحن الآن ليس لدينا وزير للمالية.لماذا لا يتم تعيين امرأة لماذا لا نخوض التجربة، كيف تكون لدينا وزارة شاغرة ويصعب على الدولة أن تجد شخصًا متخصصًا ومؤهلًا لشغل هذا المنصب الذي يكاد يكون أهم منصب بعد الدفاع والخارجية.

سنظل ندور في دوائر مفرغة مالم نجتهد ونحاول إصلاح كثير من الأخطاء التي ارتكبت سواء عمدًا أو سهوًا.

ومن ثم نبدأ في بناء دولة متماسكة وقوية ويبدأ هذا الأمر باحترام القوانين وعدم التناقض في تنفيذها، بمعنى تنفذ في الجميع وليس على البعض ويترك البعض الآخر بطريقة(الخيار والفقوس) وإذا سرق الشريف تركوه واذا سرق الضعيف أقاموا عليه الحد.

نريد دولة العدل والسيادة والقانون التي ينادي بها الإصلاحيون والمفكرون في هذه البلاد، الأمر الآخر وضع الشخص المناسب في المكان المناسب بلا محاباة أو ترضيات ومجاملات وحلول لبعض الذين فقدوا وظائفهم ومناصبهم وأصبحوا عالة على الدولة تبحث لهم عن فرص أخرى.

نريد أن تصبح بلادنا دولة قوية ذات سيادة تحترم الدستور ولا تخرقه أو تقوضه مهما كان الأمر، هذا أو سنظل مثل ثور الساقية ندور في ذات المكان دون أمل في إصلاح أو تجديد أو تغيير.

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 7 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
لماذا نكتب؟ - أمنية الفضل
متفرقات - أمنية الفضل
هل تكفي النوايا ؟ - أمنية الفضل
بساطة مرة أخرى - أمنية الفضل
هل من جديد؟. - أمنية الفضل