فليستحِ لاعبو المريخ..هذا لا يشبههم!!

عرض المادة
فليستحِ لاعبو المريخ..هذا لا يشبههم!!
94 زائر
17-10-2018

جاء في الأخبار أن نجم وسط المريخ الكابيتانو أمير كمال رفض العرض المقدم له من لجنة التسجيلات الحمراء والبالغ قدره مليار جنيه، تدفع له على عامين، 500 مليون لكل موسم، وبذات الفهم رفض رمضان عجب العرض الذي قًدم له بحجة ضعفه.

*بنظرة إلى مردود النجمين أمير وعجب خلال الموسم المنصرم نجد أن متوسط مشاركتهما لا يتعدى الـ70%، زائداً أن مردودهما في الدوري لم يكن تصاعديًّا.

*أمير كمال، لم يعد ذلك اللاعب المتميز صاحب العطاء الثر الجميل الذي قدمه عندما أتى للمريخ لاعبًا يافعًا ويُعتمد عليه في كل الخانات، ورمضان عجب لم يتألق الا (قبل التسجيلات) بشهر فقط، بدواعي الإصابة و(تارة تمرد وهنا أعني معظم لاعبي المريخ).

*بحسب متابعاتي لأداء كل لاعبي المريخ أثناء الموسم الكروي سواء في الدوري الممتاز أو كأس السودان (لا يوجد لاعب يستحق 100 مليون) ناهيك عن مليار دفعة واحدة.

*لو أنّ أمير كمال ورفاقه ممن انتهت عقوداتهم وستنتهي عقود البعض منهم بعد ستة أشهر، لو أنّهم حققوا مع المريخ بطولة الدوري الممتاز لقلنا لهم تستحقون ذلك المبلغ وأكثر، لو أنّهم نالوا تلك البطولة في الثلاثة مواسم الماضيات لرفعنا لهم القبعات ولساهمت من أجل بقائهم قروبات المريخ في الواتس والفيس، ولأقيمت من أجلهم نفرات ونفرات.

*ظلّ المريخ منذ عهد جمال الوالي يدفع بسخاء، ويحفز اللاعبين في حالتي الفوز والخسارة، ولكن رغم ذلك لم يرتقِ هؤلاء اللاعبون لمستوى النادي وظلوا يتلاعبون بسمعته وتاريخه، ويكفي أنّهم خلال الموسم الحالي قدمت لهم بطولة الدوري الممتاز على طبق من ذهب ورغم ذلك أضاعوها برعونة يُحسدون عليها.

*أمير كمال وزملاؤه ممن انتهت عقوداتهم كان يفترض أن يذهبوا من تلقاء أنفسهم إلى اتحاد الكرة ويعيدوا توقيعهم للنادي (بدون أن يسألوا عن حافز تسجيلهم)..ويا حليل نجوم الزمن الجميل العملاق بريمة والفنان سكسك وصاحب القلب الحار جمال أبوعنجة، نجوم أهدوا فريقهم أجمل وأفضل عطاء، ولم يحدث أن طالبوا بحافز مباراة أو أموال ضخمة لإعادة التسجيل.

*الجيل الحالي من لاعبي المريخ لا يستحون ولا يضعون أي حسابات لما قدموه لناديهم في مقابل إعادة تسجيلهم، نعلم تمامًا الظرف الاقتصادي الضاغط، لكن لنسأل أنفسنا أولاً ونحاسبها حسابًا دقيقًا هل ما يُدفع لنا نقدم ولو جزءًا قليلًا من عطائنا تجاهه.

*للأسف استغل بعض لاعبي المريخ ظرف ناديهم والذي يقتضي عدم تسجيلهم لأي لاعب في الموسم الحالي (بأمر الفيفا)، وصاروا يضغطون بهذه الورقة على النادي.

*الجانب الآخر والمهم هو أن لجنة التسجيلات بالمريخ ظلت خلال اليومين الماضيين تفاوض وتجلس تارةً مع سيادته الأمير والعجب رمضان والنعسان خالد والرشيد محمد، وليس في يد تلك اللجنة أي مبالغ مالية.

*ان كان هؤلاء اللاعبين يرغبون مجددًا في مواصلة ارتداء شعار المريخ مرحبًا بهم، وإن لم يريدوا ذلك (فلقد تعلمنا أن المريخ بمن حضر).

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
7 + 6 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية