وزير الإعلام: لا تقييد للحريات إلا ما تعارض مع القانون

عرض المادة
وزير الإعلام: لا تقييد للحريات إلا ما تعارض مع القانون
تاريخ الخبر 11-10-2018 | عدد الزوار 92

الخرطوم: طيبة بشير

قطعت وزارة الإعلام، بأنه لا تقييد للحريات والتعبير إلا ما تعارض مع الدستور والقانون، وطالبت بتجويد المادة وأن يتسم التناول الصحفي بالموضوعية والمصداقية.

وقال وزير الإعلام والاتصالات وتقانة المعلومات بشارة جمعة أرور خلال لقائه رئيس الجمعية السودانية للحريات الصحفية د. النجيب آدم قمر الدين أمس، إنه من المهم مراعاة أمن واستقرار الوطن والحفاظ على مكتسبات الشعب وعادات وتقاليد وقيم المجتمع، ونوه إلى الأضرار التي تسببها الإشاعات والدعايات المغرضة التي تنشر علي وسائط الإعلام الاجتماعي دون تثبت.

وفي سياق متصل، قال أرور خلال مخاطبته ختام ورشة لتدريب الصحفيين، ناقشت العلاقة بين "النيابة والصحافة" أمس، إن أساس الإعلام الحرية، وشدد على أنها يجب أن تلتزم بالمسؤولية، وأعلن عن وضع وزارته استراتجية لرفع القدرات الإعلامية، ودعا لإنشاء مدينة إعلامية.

من جانبه تعهد النائب العام عمر أحمد محمد بتنفيذ توصيات الورشة، ودعا لوجود صحافة متخصصة وإدخال مناهج القانون في كليات الإعلام وتوطيد العلاقة بين النيابة والصحفيين وتطوير فكرة استمرارية الدورات والتغطيات. ودعا للضبط في نشر القضايا وتثقيف الصحفيين بالقانون، وأشار إلى أن هناك قضايا في مرحلة التحري، النشر يضر بها.

وفي السياق، دعا نقيب الصحفيين الصادق الرزيقي الصحفيين إلى اكتساب المهارات الصحفية التي تمكن الصحفي من الحصول على المعلومات، وقال "صحفيو الجريمة من أنجح الصحفيين مشيرا الى أن الدورة التدريبية مهمة لتمليك الصحفيين مهارات أكبر".

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
5 + 5 = أدخل الكود