عزام شرب المقلب..

عرض المادة
عزام شرب المقلب..
8706 زائر
18-02-2015

عندما يتعلق الأمر بالفساد أو القانون أو الحقائق، فإن عصبية الهلال والمريخ أو الانتماء بشكل عام يجب أن تنتفي..

وفي موضوع بكري المدينة، فإننا نقول بكل وضوح إن تسجيل اللاعب في المريخ صحيح وليس هناك مخالفة قانونية من حيث مشاركته تستوجب الشكوى؛ لأن اللاعب لم يعاقب حتى الآن على مخالفته الأساسية والوحيدة، وهي عدم احترام العقد مع نادي الهلال، وهذه قضية إذا كسبها الهلال وهو الأمر الراجح بعد أن يذهب الهلال للكأف أو الفيفا عندما يقرر ذلك لأن الهلال حتى الآن لم يتجه للفيفا لأمر بسيط، وهو عدم انتهاء مراحل التقاضي داخل السودان!.

عندما يكسب الهلال قضيته بإذن الله فإن المتوقع إيقاف بكري المدينة لأربعة أشهر تنافسية مع حرمان المريخ من فترتي تسجيل إذا ثبت تحريضه لبكري على عدم احترام عقده مع الهلال..

بعد أن يتم إيقاف بكري المدينة، فإن مشاركته في فترة الإيقاف تكون غير قانونية، ويمكن أن يتقدم النادي الذي يشارك ضده بشكوى، ولكن الآن فإن مشاركة بكري المدينة مع المريخ صحيحة ومخالفته لعقده مع الهلال لا تمنعه من المشاركة والقضايا كثيرة والأمثلة موجودة ومنها أشهر قضية وهي قضية الحضري الذي فسخ عقده مع الأهلي من جانب واحد، ووقع ولعب لسيون السويسري وبعد ذلك لعب مع الزمالك والإسماعيلي ووقع للمريخ أخيراً في الفخ ليسهم في دفع غرامة اللاعب للنادي الأهلي!.

ويفسخ الكثيرون من اللاعبين عقودهم من طرف واحد ويوقعون في أندية أخرى والاتحاد الدولي يأمر الاتحادات التي ينتمون لها بتحويل كرت اللاعب ويسمح له بالمشاركة، وبعد ذلك يعاقبه بالإيقاف لأربعة أشهر في حال المخالفة الأولى ويزيد العقوبة إذا تكرر فسخ العقد وعدم احترامه من اللاعب.

وإذا كان عمر اللاعب أكثر من ثمانية وعشرين عاماً، وفسخ العقد بعد الفترة المحمية (موسمين) فإن اللاعب يتعرض لعقوبة مالية فقط وليس هناك عقوبة رياضية!.

قضية بكري المدينة لم تحسم بعد، لذلك فهو يمارس نشاطه العادي مع ناديه الجديد، ولكن شبه المؤكد أن الهلال لو لاحقه قضائياً سيوقفه ويعرض المريخ والاتحاد السوداني لعقوبات قاسيه..

النقر جا.. هل من جديد؟

هو أحد أفضل من داعبت قدماه الكرة.. وهو أحد أشهر لاعبي كرة القدم في السودان، وهو واحد من القلائل الذين حققوا نجاحاً منقطع النظير في رحلة احترافه خارجية في النصر السعودي.. وهو أحد القلائل الذين عشقهم جمهور الهلال وتغني باسمهم وترك البعض تشجيع الكرة عندما أعلن النقر الاعتزال.. لاعب حريف وهداف خطير وهلالي أصيل ورجل محترم وطيب المعشر ولكنه في مجال التدريب لم يصادف النجاح حتى الآن.. هي خطوة جديدة نتمنى له فيها التوفيق وتعديل الصورة الموجودة لدى متابعي كرة القدم السودانية عن فتراته التدريبية السابقة في عدد من الأندية.. مرحباً مصطفى النقر، عسى أن نرى جديداً يشبه انجازات لاعب الكرة (النقر جا)

مرحباً بي إن سبورت..

انتقدنا الاتحاد السوداني كثيراً في الأيام الماضية في مسألة حقوق بث الدوري الممتاز، ولكن من حقه علينا اليوم أن نشيد به بعد التأكيد على التوقيع مع قناة بي إن سبورت.. فهذا انجاز كبير يحسب لرئيس الاتحاد دكتور معتصم جعفر لأن دخول القناة الرياضية العالمية للسودان ونقلها للدوري الممتاز يعتبر مكسباً للدوري وللمشاهد وللمنافسة نفسها..

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
5 + 9 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد