بل حديثك هو الصادم

عرض المادة
بل حديثك هو الصادم
598 زائر
01-07-2018

قبل أن يفيق الناس من ارتفاع تكلُفة حج هذا العام، فُجعوا بتصريحات مدير إدارة الحج والعمرة علي شمس العلا الذي أراد أن يلوي عنق الحقيقة بزعمه أن زيادة تكلفة الحج لم تتجاوز الـ "2%" كما جاء في خبر صحيفة آخر لحظة ، وليس هذا فحسب بل قال الرجل وبإصرار شديد أن تكلفة حج هذا العام ليست عالية ، وقال: (حال تمت مقارنة التكلفة مع العام السابق فهي ليست ببعيدة وغير صادمة)..

كما هو معلوم بلغت تكلفة حج هذا العام لولاية الخرطوم الـ "90" ألف جنيه مقارنة بتكلفة حج العام السابق التي تجاوزت الـ "42" ألف جنيه بقليل ـ أي بنسبة زيادة وصلت الـ "100%"، وليست 2% أو حتى 50%... ففي رأي مدير إدارة الحج لابد أن تكون الزيادة صادمة صاعقة ليقر هو بأن تكلُفتها عالية..!!!.ليته أبان لنا أي حد يريده للتكلفة حتى تكون عالية، وأي نسبة في رأيه تستحق أن يقال عنها عالية أو صادمة..

لكن رغم إنكاره ارتفاع التكلفة واستسهالها و"استبساطها" عاد ليبررها حيث عزا الزيادة إلى القيمة المضافة الجديدة في دول الخليج كافة ، بجانب إضافة "بعض الخدمات على الحج" فضلًا عن إنخفاض قيمة الجنيه أمام الريال السعودي ، الأمر الذي انعكس ـ في رأيه ـ سلباً على ارتفاع أسعار تذاكر الطيران ، وأن الزيادة الفعلية بين الموسمين السابق والحالي ، لا تتعدى نسبتها الـ (2%)...هكذا قال وليس أنا..!!! فطالما هي ليست عالية ، لم استحقت عناء كل هذه التبريرات التي سبقته إليها وزارة الإرشاد التي عزت الزيادة إلى ارتفاع سعر صرف العملات الأجنبية بنسبة "76%" وارتفاع أسعار التذاكر بنسبة "160 %"، وقالت إن الريال زاد بنسبة "131%" عن العام السابق....السؤال الذي سنواجه القائمين على أمر الحج به، هو لماذا كل هذه التبريرات طالما أن الزيادة ليست عالية وغير صادمة ، وهل سيكون تأثير ارتفاع سعر العملات بنسبة "76%" والتذاكر بنسبة "160 %"، والريال بنسبة "131%" أثراً طفيفاً لايتعدى 2% فقط...

بالعودة لقول السيد المدير (حال تمت مقارنة التكلفة مع العام السابق فهي ليست ببعيدة وغير صادمة) وإذا عقدنا المقارنة نجد أن تكلفة العام الماضي كانت كالآتي:( الطيران لولاية الخرطوم للرجال لجدة (42766) جنيه وللمدينة (42766) جنيه جواً للرجال وللنساء (42588) جنيه لجدة والمدينة

بينما تكلفة البحر للرجال (37189) جنيه وللنساء (37011) جنيه بينما بلغت تكلفة الطيران للحجاج بولاية الخرطوم لحج العام 2018 "89,412 " جنيه جواً و"73,063" بحراً... فهل هذه الزيادة لا تتعدى الـ "2%" .. أغلب الظن أن السيد المدير أو الصحيفة أحدهما أخطأ في إيراد هذه النسبة رغم أنها تتسق مع تصريحات الأول الذي قال إن التكلفة غير عالية وغير صادمة ... اللهم هذا قسمي فيما أملك..

نبضة أخيرة:

ضع نفسك دائمًا في الموضع الذي تحب أن يراك فيه الله، وثق أنه يراك في كل حين.

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 5 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
مرحبا بالخدّاعين - أحمد يوسف التاي
النخب - أحمد يوسف التاي
الغبن المكتوم - أحمد يوسف التاي
إعلام العمل الطوعي - أحمد يوسف التاي
حالة توهان - أحمد يوسف التاي