منبر السلام العادل يدعو لمراجعة مسيرة الحوار الوطني

عرض المادة
منبر السلام العادل يدعو لمراجعة مسيرة الحوار الوطني
تاريخ الخبر 11-06-2018 | عدد الزوار 149

الخرطوم: عبد الهادي عيسى

دعا حزب منبر السلام العادل إلى مراجعة السياسة الخارجية وتوطيد التعامل مع الدول التى ظلت تدعم البلاد وأسهمت في معالجة مشكلة دارفور حتى الوصول إلى سلام وشدد على أهمية مراجعة مسيرة الحوار الوطني الذي وصفه بالمتعثر.

وقال رئيس منبر السلام العادل- المهندس الطيب مصطفى، خلال الإفطار السنوى للحزب أمس- إن البلاد الآن تتعرض إلى تحديات سياسية وأزمة اقتصادية لم تشهدها منذ أن نالت استقلالها. ودعا إلى مراجعة علاقات البلاد الخارجية والوقوف بجانب الذين ساندوا السودان فى أزمة دارفور. مشيرًا إلى أن إسهام السودان في التحالف العربي وتقديم التضحيات لم يجد التقدير من قبل دول بعينها لم تتفاعل مع أزمة البلاد الاقتصادية بمثل ما ظل يقدمه أبناء السودان من تضحيات تجاه هذه الدول مؤكدًا أن المنبر سيظل قريبًا من هموم وقضايا المواطنين.

وبدوره قال الأمين السياسى للمؤتمر الشعبى، الأمين عبد الرازق، إن الحوار الوطني كان بالمقدور أن يكون منقذًا للبلاد إذا طبقت توصياته ومخرجاته لكن لم تطبق بالصورة المطلوبة، مؤكدا بأن الحريات تعتبر المدخل لحل كل مشكلات البلاد. وأضاف "غياب الحريات سيجعل الفساد يتمدد". وأعلن عن رفضهم لمسودة الانتخابات كاشفًا عن لقاء مع القوى السياسية لمواجهة تمرير مسودة الانتخابات ووصفها بالنبت الشيطاني. وقال "بعض الشموليين فى المؤتمر الوطني يضعون المتاريس أمام الحوار الوطني".

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
5 + 9 = أدخل الكود