بتكلفة 460 مليون جنيه ديوان الزكاة يهتم بالأسر الضعيفة والمتعففة خلال رمضان

عرض المادة
بتكلفة 460 مليون جنيه ديوان الزكاة يهتم بالأسر الضعيفة والمتعففة خلال رمضان
تاريخ الخبر 09-06-2018 | عدد الزوار 120

الخرطوم: عاصم إسماعيل

شهد شهر رمضان برامج متعددة لديوان الزكاة في ولايات السودان المخلتفة حيث شهدت رئاسة الجمهورية ممثلة في النائب الأول لرئيس الجمهورية بكري حسن صالح عدداً من المناشط التي يقوم بها الديوان في شهر رمضان ووجه النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق الركن بكري حسن صالح رئيس مجلس الوزراء القومي خلال تدشينه برنامج تفقد الأسر المتعففة بعدد من أحياء ولاية الخرطوم .وجه الولاة والوزارات والمؤسسات بالاهتمام بالشرائح الضعيفة من الأيتام والأرامل والمعاقين والأسر المتعففة خلال هذا الشهر الكريم شهر التكافل والتراحم.

وقالت وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية مشاعر الدولب النائب الأول لرئيس الجمهورية أعرب عن ارتياحه لتفقد هذه الأسر المتعففة وتسليمه لها وسائل إنتاج عبارة عن أمجاد وركشات تخرجهم من دائرة الفقر إلى دائرة الإنتاج، وقد رافقه والي ولاية الخرطوم الفريق الركن مهندس عبد الرحيم محمد حسين ووزيرة التنمية الاجتماعية بولاية الخرطوم الدكتورة أمل البكري البيلي ومعتمد الخرطوم بحري اللواء الركن حسن محمد حسن والأمين العام لديوان الزكاة محمد عبدالرازق.

استمرار طوال العام :

وقالت الوزيرة إن النائب الأول وجه باستمراريته طوال العام مع مضاعفته خلال شهر رمضان، وأشارت إلى أهمية برنامج رمضان لهذا العام ومحاوره المختلفة التي بدأت بكل ولايات السودان بكلفة تجاوزت 460 مليون جنيه، ومؤكدة على تقوية الآليات لهذا العام وتطويرها ومضاعفتها.

إلى ذلك امتدحت وزيرة الشؤون الاجتماعية بولاية الخرطوم الدكتورة أمل البكري البيلي تفقد القيادة لهذه الرعية خلال هذا الشهر المبارك لتقديم الدعومات والسند لهذه الأسر المتعففة.

تفقد الأسر المتعففة :

من جانبه كشف الأمين العام لديوان الزكاة محمد عبد الرازق عن زيادة محور تفقد الأسر المتعففة لهذا العام لعدد 4771 أسرة. بكل ولايات السودان خلال هذا العام وتقديم لهم العديد من المشروعات ووسائل الإنتاج التي تعينهم وتخرجهم من دائرة الفقر إلى دائرة الإنتاج.

وفي ذات الإطار والاهتمام بخلاوى النساء قدم ديوان الزكاة مبلغ 2,180,000 جنيه كدعم مادي وعيني لخلاوي النساء ودور المؤمنات في جميع الولايات وكشف الأمين العام لديوان الزكاة الدكتور محمد عبد الرازق مختار خلال مخاطبته حفل تدشين الدعم لخلاوى النساء لحفظ القرآن الكريم ودور المؤمنات عن مضاعفة أعداد خلاوي النساء المستفيدة من الدعم. وتعهد مختار بضخ المزيد من الدعم لخلاوى النساء ودور المؤمنات حال وجود أي نقص مشفوعة بتشييد مراكز لتنمية المرأة من منسوبات نساء الخلاوى.

وفي سياق متصل أثنت وزيرة الضمان والتنمية الاجتماعية مشاعر الدولب على التزام ديوان الزكاة بمضاعفة الدعم لخلاوى النساء وقالت إن المسوحات التي أجريت أثبتت أن الزكاة الداعم الأول والرئيس لخلاوى النساء ودور المؤمنات.

شراكة ذكية :

ووصفت الأمين العام لاتحاد المرأة السودانية مريم عثمان جسور الشراكة بين الاتحاد وديوان الزكاة ووزارة الضمان بأنها من أنجح الشراكات الذكية " لإنفاذ أعمال البر والدعوة التي تفيد النساء والمجتمع.

وفي ذات الإطار ومن خلال تفقد الأسر المتعففة قدم مساعد رئيس الجمهورية د. فيصل حسن إبراهيم الدعم لأسرتين بمنطقة الجريف شرق عبارة عن رأس مال تجاري، بجانب ثلاجة ديب فريزر بكلفة 118 ألف جنيه، وأسرة بمنطقة دار السلام بالحاج يوسف عبارة عن ركشة بنحو 220 ألف جنيه.

مشروعات إنتاجية :

وتفقد مساعد الرئيس الأسر المتعففة ضمن أحد محاور برنامج رمضان 1439هـ الذي ينفذه ديوان الزكاة كل عام وأشاد د. فيصل إبراهيم بجهود ديوان الزكاة لدعم هذه الأسر الفقيرة عبر تمليك مثل هذه المشروعات الإنتاجية وحسن اختيار الأسر التي تتناسب معها هذه المشروعات وقال إن هذا هو واجب الدولة رعاية وتفقد هذه الأسر المتعففة وتقديم يد العون لها.

من جانبه أوضح محمد عبدالرازق أن هذا المحور من أهم محاور برنامج رمضان الذي ينفذه الديوان عبر رئاسة الجمهورية ويشمل كل ولايات السودان في التنفيذ وتستفيد منه 4,770 أسرة بكلفة إجمالية قدرها 74,572,400 جنيه بتمليكها مشروعات إنتاجية تخرجها من دائرة الفقر إلى دائرة الإنتاج والكفاية.

إطلاق سراح نزلاء :

ويحتفل ديوان الزكاة سنويا في خلال شهر رمضان بإطلاق سراح بعض النزلاء حيث احتفل ديوان الزكاة بولاية النيل الأبيض مع حكومة الولاية بإطلاق سراح ٧٩ من نزلاء السجون الغارمين بالولاية بسجني كوستي والدويم، بعد أن تم تسديد المبالغ المطلوبة منهم والبالغة نحو مليون وخمسمائة ألف جنيه.

وأكد والي النيل الأبيض أبوالقاسم الأمين بركة اهتمام الدولة بشعيرة الزكاة وامتدح جهد العاملين بديوان الزكاة في تفعيلها صرفاً وجباية، موضحاً أن الديوان نفذ برنامج شهر رمضان بمحاوره المختلفة بتكلفة تجاوزت ٤٥ مليون جنيه.

من جهتها أوضحت وزيرة الشؤون الاجتماعية بالوﻻية رحمة موسى عبدالرحمن أن ديوان الزكاة نفذ حزمة من المشروعات التي تستهدف الأسر الفقيرة والمتعففة.

وأوضح أمين ديوان الزكاة بالولاية الطيب محمد نور، أن عدد النزلاء الذين تم إطلاق سراحهم بلغ ٧٩ نزيلاً بسجني كوستي والدويم بكلفة مليون وخمسمائة ألف جنيه.

وإلى ذلك أطلقت أمانة ديوان الزكاة وﻻية سنار وبالتعاون مع الإدارة العامة للسجون سراح 22 من النزﻻء بسجن سنجة وأكد والي سنار عبد الكريم موسى استمرار الجهود لإطﻻق سراح جميع النزﻻء بالتعاون مع ديوان الزكاة، وأضاف أن السجون مؤسسة للإصلاح وليس بالضرورة للتجريم والتأنيب، ودعا النزﻻء المسرحين إلى الاستفادة من تجربة السجن وتصحيح مسيرة حياتهم والمشاركة في مسيرة التنمية والإنتاج.

وامتدح وزير الشؤون اﻻجتماعية والدعوة يوسف رمضان جهود أمانة الزكاة في بند المصارف وإطﻻق سراح النزﻻء والغارمين وإخراجهم إلى المجتمع صالحين ومؤهلين بالخبرات المهنية التي تعينهم في تجاوز مشكلات الحياة.

وأوضح أمين الزكاة بالوﻻية محمد أحمد عبد الله بأن هذه الوثبة تعد نفرة خامسة للزكاة خلال هذا العام واستهدفت إطﻻق سراح 22 نزيلاً بتكلفة 863932 ج معلنا عن النفرة السادسة وهي الحقيبة المدرسية لعشرة آلاف من طﻻب مرحلتي الأساس والثانوي بتكلفة 35 مليون جنيه.

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
7 + 4 = أدخل الكود
روابط ذات صلة