دولة الجنوب.. خلافات واستقالات وتصفيات

عرض المادة
دولة الجنوب.. خلافات واستقالات وتصفيات
تاريخ الخبر 12-03-2018 | عدد الزوار 633

خلافات وسط قيادات (الجيش الشعبي)

وزير الدفاع يقدم استقالته احتجاجاً على تدخل سلفاكير

تعبان دينق يستدين ملايين الدولارات لشراء معدات عسكرية

الكشف عن مخطط لتصفية أبناء الوحدة من حقول النفط

أكد مصدر حكومي رفيع تقديم وزير الدفاع بحكومة جوبا الجنرال كول ميانق استقالته من منصبه منذ يناير الماضي، وقال المصدر إن أكول أعرب عن عدم رغبته في العمل بحكومة جوبا بسبب تدخل الرئيس سلفاكير في شؤون الجيش، وأضاف المصدر أن رئيس هيئة الأركان بالجيش الشعبي الجنرال ماويت أجونق يتسلم أوامره من الرئيس سلفاكير شخصياً وليس من ميانق، وأن الكثير من القرارات فوجئ بها ميانق وبخاصة تلك التي تتعلق بالهجمات على مواقع قوات المعارضة.

وبحسب موقع "سوباط بريس" فإن مجلس أعيان الدينكا طلب من ميانق تأجيل الاستقالة حتى بعد انتهاء مبادرة الإيقاد، مشيرين إلى أنه حال لم يتم التوقيع فإنهم بحاجة إلى قادة الدينكا للتعامل مع الوضع العسكري المتفجر آنذاك. وقال المصدر إن الرئيس سلفاكير أعرب لمقربين منه رغبته في التنحي عن السلطة والخلود للراحة إثر تدهور صحته، مضيفاً أنه يعانى من مشاكل في الكليتين وأنه أسر لميانق بأنه يرغب في أن يحل محله بدلاً عن نيال دينق، إلا أن مصادر داخل مجلس الأعيان ترفض ميانق كونه يمثل دينكا واراب.

وثيقة مالية

كشفت وثيقة مالية من مكتب النائب الأول لرئيس الجمهورية تعبان دينق قاي عن طلب وزارة النفط من شركة تونجا للاستثمارات دفع 34 مليونا و360 ألف دولار لشراء زي عسكري وأحذية عسكرية ومركبات ووقود للجيش الشعبي الحكومي على أن يتم دفع المبلغ في الفترة من 1 فبراير وحتى 27 أبريل 2018م من النفط الخام، وخلال الوثيقة قدم تعبان دعوة للمدير التنفيذي للشركة موانج روبرت للقدوم إلى جوبا من أجل مناقشة تفاصيل الصفقة في 13 مارس الجاري.

حملة تطهير

كشف مصدر رفيع بوزارة النفط عن حملة تطهير يقودها وزير النفط إيزانكيل لوال من أجل تنقية شركة سودابيت من أبناء الوحدة، وتعيين أبناء دينكا أبينوم ودينكا باريانق بناء على توصيات من الرئيس سلفاكير ميارديت.

وكشفت وثيقة مسربة من الوزارة أن نائب الرئيس تعبان دينق غاي قام بتنشيط شركته التي أسماها تيمناً بوالدته نياكيك من أجل الحصول على ملايين الدولارات من الصفقة التي سوف تعقدها الشركة مع شركات النفط الإقليمية.

تبرعات بانتيو

قام مواطنو ربكونة بولاية بانتيو يوم أمس بجمع التبرعات لحركة التحالف الشعبي الوطني لجنوب السودان) الذي يقوده الفريق رواي كول جال طور.
وأكد القيادي وليم داك أن الحركة مصممة على الإطاحة بالنظام القمعي الإثنى في جوبا لإحداث التغيير الكلي والتحول الجذري لمؤسسات الحكم. قائلاً إن التحالف الوطني الشعبي لجنوب السودان يسعى إلى إحلال سلام حقيقي لشعب جنوب السودان، والتمسك بحقوق الإنسان والحريات الأساسية، واحترام سيادة القانون. وأننا نؤمن بالوحدة في التنوع ومن ثم فنحن مع نظام فيدرالي قوي في هذا البلد حيث يصاحب تفويض السلطة توفير الموارد المطلوبة.
شكوى الإستوائية

اعتزم شيوخ مجتمعات الاستوائية، وأعالي النيل، مجتمعات غرب بحر الغزال الشكوى الى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة للمطالبة بتدخل الأمم المتحدة والنظر إلى الانتهاكات التي تمارس ضدهم من قبل حكومة جوبا .

ويتهم شيوخ تلك المجتمعات حكومة جوبا بانتهاك حقوق أبناء تلك المجتمعات، وتشمل تلك الانتهاكات المنع من الحصول على الأوراق الثبوتية (الجنسية + الجواز والحرمان من العودة إلى مناطقهم، واغتصاب أراضيهم وأنهم يعيشون حياة صعبة داخل معسكرات الأمم المتحدة التي دخلوها قسرًا)..
ومن المقرر أن يُسافر ممثلون لتلك المجتمعات إلى جنيف للمشاركة في فعاليات الدورة الحالية لمجلس حقوق الإنسان.
دعم أمريكي
أقام عدد من قبيلة الدينكا في جنوب السودان معسكرات كبيرة للماشية للرعي قرب الأراضي المنخفضة بدلاً من المرتفعات، وذلك خلال موسم الجفاف في جنوب السودان الذي تكون ذروته ما بين شهري ديسمبر ومايو.

من ناحية أخرى، أعلنت الولايات المتحدة عن تقديم مساعدات إنسانية بقيمة 533 مليون دولار للدول الأفريقية التي تواجه تهديداً لانعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون هذه المنحة التي من المتوقع أن "تدعم برامج المياه الصالحة للشرب وبرامج الرعاية الصحية الطارئة وبرامج النظافة من أجل علاج ومنع انتشار الأمراض وإعادة شمل الأسر التي فصلها النزاع.

إشادة رئاسية

أشاد رئيس جنوب السودان سلفاكير بدور المرأة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة - وهو يوم خصصته الأمم المتحدة للاحتفال بالمرأة في جميع أنحاء العالم.

وقال كير في رسالته، إنه يعترف بنساء وفتيات جنوب السودان لشجاعتهن وقدرتهن على الصمود في ظل الأوضاع التي تمر بها البلاد. ووعد كير فتيات جنوب السودان بأنه سيعمل من أجل حقوقهن.

وفي سياق منفصل، شكرت قسمة موو موو، رئيسة منظمة صوت أبناء وبنات جنوب السودان في المهجر، قدرة المرأة في جنوب السودان على الصمود، مناشدة المرأة بالعمل لإيقاف الحرب ومحاربة الفساد في البلاد. وطالبت موو بتحرير المرأة ومعاملتها مثل الرجل.

الأمم المتحدة تطالب بإجراءات لتفادي تدهور أزمة الغذاء

حث منسق الأمم المتحدة المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية في جنوب السودان آلان نوديهو على اتخاذ إجراءات لتفادي تدهور أزمة الغذاء في الدولة الوليدة التي تنزلق في حرب أهلية لأكثر من أربع سنوات. ووجه منسق الإغاثة الأممي النداء خلال زيارة قام بها وفد رفيع المستوى من المانحين ورؤساء الوكالات الإنسانية والشركاء إلى لير في منطقة الوحدة بجنوب السودان للوقوف على أزمة 90 ألف شخص يعيشون في المنطقة .واجتمع الوفد مع حاكم لير وزعماء المجتمعات المحلية ووكالات المعونة التي تساعد عشرات الآلاف في جميع أنحاء المنطقة. وكانت لير واحدة من المقاطعات التي تأثرت بالمجاعة في العام 2017 .وعلى الرغم من أن حدة المجاعة تراجعت بعد التدخل الإنساني المكثف، إلا أن الوضع لا يزال هشًا حيث يتوقع أن يواجه حوالي 85% من السكان أزمة انعدام أمن غذائي حادة بحلول نهاية أبريل المقبل.

مناشدات بوقف الزواج المبكر للفتيات

طالبت رئيسة رابطة المرأة في جنوب السودان، زينب ياسمين، بوقف الزواج المبكر للفتيات القاصرات والزواج الإجباري، مشيرة أن ذلك يؤثر على صحة البنات، مناشدة النساء بمواصلة تعليمهن من خلال تعليم "محو الأمية ". وناشدت ياسمين أطراف النزاع، الحكومة وجماعات المعارضة المسلحة في جنوب السودان، بوضع معاناة الشعب في أولوياتهم وتحقيق السلام لإنهاء الأزمة.

وعلى صعيد متصل، طالبت وزيرة النوع والرعاية الاجتماعية في ولاية أمادي بجنوب السودان، كيسيوا لويس ألكس، الجهات المسؤولة أيضاً في البلاد لتحقيق السلام ووقف الزواج المبكر للفتيات القاصرات، وتشجيعهن لمواصلة التعليم.

وقالت كيسيوا، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة والذي يحتفل به العالم في الثامن من مارس كل عام، إن النساء في ولاية أمادي يطالبن بتحقيق السلام ومحاربة الزواج المبكر وسط الفتيات القاصرات في الولاية. وزادت قائلة " نريد إيقاف الزواج المبكر وإتاحة فرص التعليم للفتيات القاصرات من أجل مستقبل أفصل لهن .

رفضت طلبات سابقة بالانضمام للجامعة العربية

جوبا.. الإبحار بهويات زائفة

جوبا: وكالات

بعد سبع سنوات من الانفصال عن السودان، تقدمت دولة جنوب السودان بطلب للانضمام لجامعة الدول العربية خلال أعمال الاجتماع الوزاري الذي عقد مؤخرًا بالقاهرة، وهو الطلب الذي ستتم مناقشته في القمة العربية المقبلة بالرياض.

وطبقاً لميثاق الجامعة العربية فإن شروط الانضمام لها، "أن تكون الدولة الراغبة بالانضمام دولة عربية، ولغتها الرسمية العربية، وأن يكون تراثها عربياً وهي دولة مستقلة غير محتلة، على أن يوافق مجلس الجامعة على قبولها بالإجماع.

ارتباط أفريقي

وقال الباحث المصري المتخصص في الشؤون الأفريقية، سعد عبد القادر، لـ"عربي21"، إن دولة جنوب السودان لم تكن مهتمة منذ الانفصال بالانضمام للجامعة العربية ورفضت طلبين من عمرو موسى ثم نبيل العربي الأمينين العامين السابقين للجامعة من أجل الانضمام، كما أن تركيبتها التي من خلالها تمت الدعوة للانفصال هو الارتباط الإفريقي وليس العربي.

ويضيف "عبد القادر" أن دولة الجنوب لا ترتبط بعلاقات قوية مع دول عربية باستثناء مصر والسودان الأم، وفي حال انضمامها للجامعة العربية فإن هذا يعني أن استفتاء الانفصال النهائي المقرر إجراؤه في 2021، سوف يكون في صالح الانفصال النهائي عن السودان الأم، أو وضع الجنوب تحت الوصاية الدولية نتيجة الصراعات الموجودة به.

تقوية سلفاكير

وعن الدور الذي يمكن أن تلعبه الجامعة العربية في أزمات الجنوب، قال عبد القادر "إنه في حال انضمامها حتى ولو بصفة مراقب فإن هذا سوف يمنح الجامعة حرية حركة أكبر في المحافل الدولية والإقليمية بالتدخل المباشر في أي تسوية لأزمات الجنوب، كما أن هذا الانضمام يقوي الموقف السياسي للرئيس سيلفا كير، في الحرب الدائرة بينه وبين المنشقين عن الحركة الشعبية".

ويلفت "عبد القادر" إلى أن طلب "جوبا" لابد أن تتم قراءته من خلال علاقتها الإقليمية، وخاصة بإسرائيل، محذرًا من أن يكون الجنوب ممثلاً رسمياً لإسرائيل في الجامعة العربية، لقوة العلاقة بين البلدين منذ إعلان تشكيل جيش تحرير السودان بقيادة جون قرنق، والدعم الذي قدمته إسرائيل للحركة الشعبية من أجل إتمام الانفصال في 2011.

محاذير دستورية

وعن موقف دول الجامعة المتوقع من الطلب الجنوبي قال خبير العلاقات الدولية علي عبد الصمد لـ"عربي21"، إن أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة العربية أعلن في وقت سابق أن ميثاق الجامعة لا يسمح بمنح جنوب السودان العضوية الكاملة، لأن لغتها الرسمية ليست العربية غير أنه سوف يسعى لإقناع الدول الأعضاء بمنحها صفة "مراقب خاص"، باعتبار أنها كانت جزءاً من السودان وتسود فيها اللغة العربية.

ويشير خبير العلاقات الدولية إلى أن مصر يمكن أن تستفيد من انضمام الجنوب للجامعة، خاصة بعد أن أصبحت إحدى دول حوض النيل، وبالتالي فإن توقيعها على اتفاقية عنتيبي التي ترفضها مصر، سوف يؤثر بالسلب على موقف القاهرة بعد أن لينت الخرطوم من موقفها الرافض للاتفاقية.

وأضاف "أنه يمكن لمصر أن تستفيد من ذلك في مشروع قناة جونجلي الذي تراه القاهرة طوق النجاة من خطر سد النهضة، ولأنه مشروع يحتاج إلى تمويل ضخم فمن خلال انضمام الجنوب للجامعة يمكن أن تساعد الإمارات والكويت والسعودية في تمويله باعتباره مشروعًا عربياً مشتركاً يتم تحت رعاية الجامعة العربية.

توغل إسرائيلي

ودعا عبد الصمد إلى أن يكون من ضمن أهداف ضم الجنوب "التصدي للتوغل الإسرائيلي في أفريقيا، واستغلال الجنوب لنقل الثقافة والتراث العربي والإسلامي، باعتبارها بوابة رئيسية للعمق الأفريقي، ومن خلالها يمكن ضم دول أخرى مثل أوغندا وكينيا للجامعة، نظراً للعلاقات القبلية التي تجمع بين قبائل هذه الدول".

يشار إلى أن دولة جنوب السودان تأسست بالانفصال عن السودان عام 2011، ويبلغ عدد سكانها 13 مليون نسمة وطبقا للإحصائيات غير الرسمية التي أجريت عام 2010 فإن ثلثي سكانها ما بين المسيحيين والمسلمين، والبقية من اللادينيين، واللغة الرسمية في الدستور هي الإنجليزية كما تم اعتماد العربية المعروفة بـ"عربي جوبا"، لغة أساسية ولكنها ليست رسمية، وتمثل القبائل الإفريقية 90% من تركيبتها السكانية.

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 5 = أدخل الكود
جديد المواد
جديد المواد
اندياح - قضايا وملفات
رؤى - قضايا وملفات
رؤى - قضايا وملفات
اندياح - قضايا وملفات