اضرب بيد من حديد يا شداد!!

عرض المادة
اضرب بيد من حديد يا شداد!!
1959 زائر
27-01-2018

*تعاملت أندية الدوري الممتاز بعدم وعي وإدراك تجاه قرار اتحاد الكرة ببرمجة الممتاز وتوزيع أنديته على مجموعتين.
*شداد عندما أصدر هذا القرار لم يكن من وحي خياله ولا (حباً في التسلط) وإنما إنفاذاً لموجهات من الاتحاد الأفريقي ببرمجته لمباريات دوري أبطال أفريقيا الكونفدرالية لتلعبان في وقت مبكر خلاف الموعد الحالي والذي في الغالب يصادف بدايات شهر فبراير من كل عام.
*تلك الوضعية تحتم على اتحاد الكرة وضع برمجة جديدة (يسابق بها الزمن) من أجل اللحاق بروزنامة الكاف الملزمة.
*من ذلك الواقع المفترض من أندية المقدمة الأربعة أو التي تنافس سنوياً على المراكز الأمامية ألا تقف حجر عثرة أمام موجهات اتحاد الكرة باعتباره الجهة المنظمة للعبة ولا يجوز مخالفته طالما أن الأمر لم يخالف الدستور.
*شداد يعلم جيداً محتويات ومواد النظام الأساسي وخروجه على تلك المواد (بمبدأ فقه الضرورة).. لكن للأسف الشديد أنديتنا تتعامل بقاعدة (خالف تذكر).
*وإن كان لنا أن نوجه تساؤلاً ﻷندية الممتاز المحتجة.. ما الذي استفدتموه من النظام والبرمجة القديمة..؟ هل ارتقى أداؤكم لمستوى مريخ - هلال، ونافستم على نيل كأس الدوري الممتاز..؟ البرمجة عانيتم منها الأمرَّين بحسب السفر المتواصل والبرمجة الضاغطة والمبالغ الطائلة التي تدفعونها للترحال خارج الأرض سواء براً أو جواً.
*النظام القديم أدى إلى الكثير من المخالفات سيما في شراء وبيع بعض المباريات.. بجانب (طول زمن فترة المنافسة) والذي أدى إلى ارهاق كاهل تلك الأندية بمبالغ طائلة لمجابهة الاستحقاقات ودفع المرتبات الدولارية للمحترفين الأجانب والجهاز الفني وطنياً كان أم أجنبياً.
*كتلة الممتاز مسمى بنص القانون غير معترف به، واتحاد الكرة بحكم النظام الأساسي يتعامل مع أنديته كمؤسسات فردية وليس تكتلات كما يحدث حالياً.
*الخروج على تعليمات وقرارات اتحاد الكرة يضع كل الأندية تحت طائلة المحاسبة الفورية.. لذا نقول امضِ بروف شداد في إنفاذ فكرك وعاقب من تعاقب (بدون رحمة) بما في ذلك الكبيرين (المريخ والهلال) فنحن لم يقعدنا عن التقدم إلا الفوضى والمجاملات وعدم اتباع (سياسة العين الحمراء)!!

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
6 + 6 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المادة السابقة
المواد المتشابهة المادة التالية
جديد المواد
جديد المواد
التحكيم.. متى تنتهي الفوضى!! - أحمد بشير قمبيري
منتهى السخف!! - أحمد بشير قمبيري
برقو..والشفافية الغائبة!! - أحمد بشير قمبيري
إلى رئيس الجمهورية!! - أحمد بشير قمبيري