دولة الجنوب... حوادث القتل تتمدد

عرض المادة
دولة الجنوب... حوادث القتل تتمدد
تاريخ الخبر 12-01-2018 | عدد الزوار 2298

مقتل واختطاف (7) مواطنين بطريق واو

مشار يوجه القادة العسكريين بإطلاق سراح أسرى الحرب

مرض مجهول يؤدي لوفاة اثنين بولاية البحيرات الشرقية

مقتل 8 مواطنين جنوبيين بينهم نساء وأطفال بإثيوبيا

مصرع مسؤول بحكومة جوبا على يد مسلحين بولاية ليتش

إعداد: فائز عبدالله

كشف حاكم ولاية البحيرات الشرقية بجنوب السودان، بور وتشوك، عن وفاة شخصين وإصابة آخر بمرض مجهول وذلك الأسبوع الماضي. وقال ووتشوك: إن الولاية سجلت ظهور ثلاث حالات لمرض مجهول أدى إلى وفاة شخصين وإصابة آخر في منطقة "يالييج" بمقاطعة ونطاو، ومنطقة أيور. كاشفاً أن لجنة طبية من وزارة الصحة القومي ومنظمة الصحة العالمية أخذت عينات من المرضى والحيوانات الأسبوع الماضي لإجراء تحليل طبي خارج البلاد ويتوقع أن تظهر نتائجها نهاية شهر يناير الحالي على حسب الحاكم.

وأدى المرض الغريب الذي تشمل أعراضه النزيف والحمى إلى مصرع شخصين ونقل ثلاثة مرضى إلى المستشفى في بلدة ييرول بولاية البحيرات الشرقية الأسبوع الماضى. وقال بور، هناك 3 أشخاص توفي اثنان، ونجا واحد، وكشف ووتشيوك عن العثور على الحيوانات المحلية والطيور البرية ميتة بسبب نفس المرض وأشار إلى أن منظمات صحية الدولية ووزارة الصحة الحكومية تحقق في هذا المرض.

فريق إضافي

قالت منظمة الصحة العالمية إنها تؤيد نشر فريق إضافي من وزارة الصحة الوطنية ووزارة الثروة الحيوانية ومصايد الأسماك لتنسيق ومراقبة الإشراف على الاستجابة في مقاطعة ييرول الشرقية. وأشارت إلى أن الوعي العام قد تم تعزيزه للتأكد من أن أي شخص لديه حمى ونزيف أو اثنين أو أكثر من الأعراض الأخرى مثل الصداع والقيء وآلام المفاصل يتم الإبلاغ على الفور إلى المرافق الصحية.

وأضافت المنظمة أنه "يجب أيضاً الابلاغ بسرعة إلى السلطات الصحية عن أي وفيات للناس الذين يعانون من ارتفاع في درجة الحرارة والنزيف. وقالت المنظمة يكون المرض النزفي ناجم عن مجموعة الأمراض المستوطنة بالجنوب حمى الوادي المتصدع، والحمى النزفية القرم ومرض الكونغو، وحمى الضنك، وحمى لاسا ومرض ماربورغ.

قتل واختطاف

قال السلطان أكنون اجوانق دينق أحد سلاطين عشائر دينكا نقوك التسع، وذلك أن عربة تجارية كانت قادمة من واو إلى أبيي تعرضت لهجوم مسلح بمنطقة "طونق ليت" مما أدى إلى مقتل السائق ويدعى "اتيم كوال" ومساعده "جواج نيوك"، بجانب جرح آخر واختطاف (5) مواطن كلهم يتبعون لمنطقة أبيي، مبيناً أن السلطات بالمنطقة تجري تحقيقات الآن للقبض على الجناة ومعرفة مكان تواجد المختطفين.

لقى شخصان مصرعهما واختطف خمسة آخرون بعد هجوم شنه مسلحون مجهولون على سيارة تجارية على طريق واو.

وقال اجونج إن مسلحين مجهولين هاجموا سيارة تجارية في طريقها من واو إلى أبيى في منطقة ثونليت،

وكشف أن الهجوم أدى إلى مقتل شخصين وإصابة آخر. وأضاف الزعيم التقليدي أن المهاجمين اختطفوا خمسة أشخاص.

وقال اجونغ إن الركاب المختطفين ينحدرون من أبيي. وأضاف أن التحقيقات في الحادث جارية.

جايكا بجوبا

أكد ممثل الوكالة اليابانية للتنمية (جايكا) بدولة جنوب السودان، كي سوكي كاوزوني، عن إكتمال الترتيبات اللازمة لانطلاقة فعاليات اليوم الوطني، تحت شعار الرياضة من أجل السلام والتضامن الاجتماعي. وقال كي سوكي، أن الهدف من اليوم الوطني هو غرس وتعزيز روح الوحدة والتنوع بين أبناء جنوب السودان عبر الرياضة ويشارك في هذا المهرجان السنوي (12) فريقاً في منشط كرة القدم وأربعة فرق نسائية في منشط كرة الطائرة لأول مرة من جميع ولايات جنوب السودان، وتنظم الدورة سنوياً بدعم من منظمة (جايكا) اليابانية بالتعاون مع وزارة الثقافة والشباب والرياضة القومية، بهدف دعم عملية السلام بجنوب السودان.

خطر المجاعة

كشف المدير التنفيذي لمقاطعة رومبيك بولاية البحيرات الغربية بجنوب السودان، مديت ملوال بأن ما يقارب الـ15 ألف مواطن يواجهون خطر المجاعة في الولاية بسبب تدهور الأوضاع الإنسانية. وقال ملوال إن المواطنين الذين يقطنون في مقاطعات مليك، امونق فينج، وولو ورومبيك الشرقية هم في حاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية، مناشداً المنظمات الإغاثية للإسراع في دعم المواطنين في الولاية .وقال ملوال إن المواطنين في مقاطعة مليك بالبحيرات الغربية كانوا قد نزحوا من المنطقة إلى مدينة رومبيك بسبب المشاكل العشائرية التي اندلعت بينهم في شهر يونيو من العام الماضي.

إطلاق سراح

قال نائب المتحدث الرسمي باسم قوات المعارضة المسلحة، لام بول قبريال، إن رئيس الحركة رياك مشار وجه القادة الميدانيين والعسكريين بإطلاق سراح أسرى الحرب المعتقلين لديهم.

وأضاف لام، أن الحركة الشعبية في المعارضة المسلحة ملتزمة باتفاقية وقف العدائيات وبموجب ذلك أصدر القائد الأعلى لقوات المعارضة أمراً للقادة العسكريين بإطلاق سراح أسرى الحرب والمعتقلين السياسيين توطئة لتهيئة الأجواء للعملية السياسية وتنفيذ الاتفاقية، زاعماً أنهم بدأوا عملية إطلاق سراح الأسرى منذ عام 2013م. وقال أطلقنا سراح الأسرى وهناك مجموعات عند أسرهم أعلنوا انضمامهم لنا، لذلك لن نسميهم أسرى حرب لأنهم أصبحوا جزءاً منا، ولكن سننفذ توجيهات القائد العام وسيتم تسليم الأسرى للجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقال إن زعيم المعارضة مشار، أصدر قراراً موجهاً فيه القادة العسكريين للقيام بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين وأسرى الحرب.

تعيين وزراء

أصدر حاكم ولاية بوما بجنوب السودان، إسماعيل كوني قراراً ولائياً قضى بتعيين ثلاثة وزراء جدد في حكومته

وعينَ السلطان كوني، كل من فيتر لأبالانق وزيراً للمالية، ليديا فيتر أقولوري وزيرة لوزارة النوع والرعاية الاجتماعية، وجيوفا نياشينيا وزيراً للوزراة الحكم المحلي.

لاجئون محتجزون

احتجزت شرطة إثيوبيا 14 لاجئاً من جنوب السودان تم اعتقالهم من معسكر ديما في منطقة غامبيلا في إثيوبيا في هذا الشهر، واحتجزتهم بتهمت اقتحامهم لمدرسة إدارة شؤون اللاجئين.

وقامت الشرطة بإلقاء القبض عليهم بعد اقتحامهم لإدارة شؤون اللاجئين. ووجهت لهم تهماً تتعلق بسرقة مواد مدرسية.

وقال جون كوجو: تم اعتقال لاجئ آخر جنوبي، ليصل العدد الإجمالي للاجئين المحتجزين إلى 15 لاجئاً. وقال إنه اعتقل فقط على الرغم من أنه مريض.

كشف عن قتل مسلحون مجهولون لثمانية لاجئين من جنوب السودان، بدولة إثيوبيا من بينهم نساء وأطفال

معارضة جديدة. وأعلنت حركة متمردة جديدة متحالفة مع مستشار رئاسي سابق عبد الله البرت عن انتمائها إليه وتطلق على نفسها اسم جيش الجبهة الشرقية في جنوب السودان جدول أعمال لمحاربة حكومة سلفاكير الحالية لتحقيق ما يسمى بالحكم الفيدرالية.

وتعهد البرت الذي يزعم أنه زعيم الجماعة المتمردة التي شكلت حديثاً بالسعي إلى الحوار من أجل تحقيق السلام في البلاد. وأضاف أن "أولويتنا هي الحوار ولم يبدأ بعد مواصلة نظام سلفاكير للعمليات العسكرية. وأشار إلى أن الجماعة المتمردة الجديدة ستقاتل من أجل الشعب في ولاية شرق الاستوائية. وقال إن انعدام الأمن والاستقرار أجبرنا على تشكيل حركة جديدة وحمل السلاح لدفاع عن أنفسنا. واتهم المستشار الرئاسي السابق حكومة سلفاكير ولاية ايماتونج بأنها شنت حملة اعتقالات ضد شباب محليين في الولاية. وهدد بالقتال إذا فشلت الحكومة في تحقيق السلام والاستقرار في البلاد. وقال إن الموالين لنظام سلفاكير انضموا إلى المجموعة الجديدة، لمحاربة سياسات حزب الحركة الشعبية، وانتقد سياسات سلفاكير بتشجيع القبلية في البلاد. وأضاف أنهم يريدون أن يتم إدخال نظام اتحادي وتوسيع القاعدة السياسية في الجنوب السودان. وقال إن النظام الحالي في جوبا هو نظام مركزي للحكومة وأن النظام الذى نريده سيحل مشاكلنا في البلاد ويعمل على تحقيق السلام لشعب الدولة الشرقية. وقال إنني أحث الزعماء على القيام بما يفيد شعب جنوب السودان.

حماية الصحفيين

تعهد حاكم ولاية ياي ديفيد لوكونغا موسيس بضمان حرية وسائل الإعلام وحرية التعبير في الدولة.

وأضاف أنه منذ عام 2016م، غادرت العديد من منظمات المجتمع المدني والصحفيين منطقة ياي بسبب تهديدات أمنية للحكومة ونظام سلفاكير. وقال إن حرية الصحافة ضرورية كعامل محفز لحسن الإدارة في الدولة. وحث لوكونجا وسائل الإعلام على مواصلة العمل، ويتكلم المجتمع المدني ووسائل الإعلام بالنيابة عن المواطنين الجنوبيين، ومن لا صوت له. وأضاف يجب أن تعطي الحقيقة غرفة لأنها تكافح الفساد. وقال يجب على الصحفيين أن يتحدثوا عن قضايا تؤثر على الشعب بينما نكافح من أجل استعادة مجد ياي، وعلينا أن نقبل حرية التعبير كأشخاص في ياي .وشجع مسؤول الدولة حرية الصحافة وحث وسائل الإعلام وناشطي المجتمع المدني على العمل جنباً إلى جنب مع حكومة ياي في محاولة لمعالجة القضايا التي تؤثر على شعب الدولة.

وقال دعونا نتكاتف ونفعل المزيد لشعب ياي ونحن نعمل من أجل السلام والاستقرار الكاملين في الدولة بأسرها.

تهديدات أمنية

قال حاكم ولاية واو إنه لم يتم الابلاغ عن تهديد أمني لمدينة واو بعد أن قالت الحكومة إن قائد الجيش السابق بول مالونج أمر شريكه بمهاجمة مطار واو. وأشارت الحكومة إلى تسجيل صوتي حصلت عليه أجهزة الاستخبارات التابعة لجوبا مؤخراً.

وأضاف أن ولاية واو ليس بها أي تهديد أمني وأن الأوضاع الأمنية مستقرة ولا توجد أي تهديدات لرئيس أركان الجيش السابق ملونق حتى الآن. وأشار تابان بياغو، إلى أن الوضع الأمني مستقر بشكل عام بعد توقيع اتفاقية وقف إطلاق النار.

وقال إن قائد فرقة المشاة الخامسة التابعة للجيش الشعبي لتحرير السودان في ولاية واو، الميجور جنرال مايكل ماجور، وأصدر تعليماته لقواته بأن يظل في حالة تأهب في حالة وقوع أي هجوم.

مصرع مسؤول

لقى أربعة أشخاص على الأقل من بينهم مسؤول حكومي مصرعهم على يد مسلحين مجهولين في هجوم على معسكر للماشية في ولاية ليتش الشمالية. وفقاً لما ذكره مسؤول محلي. وقال زير الإعلام في ليشت الشمالية لام تونجوار إن المدير التنفيذي لمقاطعة كوش الكبرى نهيال تشان جاني لقي مصرعه مع ثلاثة أشخاص آخرين عندما هاجم مسلحون مجهولون معسكراً للماشية بالقرب من بلدة بانتيو.

واتهم المتحدث باسم حكومة الولاية المجرمين من روبكونا بالتورط في الحادث. وأشار إلى أن المهاجمين حاولوا مداهمة الماشية لكن تم صدهم. وكشف لام أنه تم نشر قوات الأمن لتوفير الأمن في المنطقة. وادعى أن الوضع الأمني عاد إلى طبيعته بعد الحادث.

محاكمة ج. قديت

مثل المتحدث باسم مشار جيمس قديت داك مجدداً أمام المحكمة في جوبا أمس الذي يواجه تهمة الخيانة الدولة والعمل مع المعارضة وغيرها من التهم الخطيرة. وقامت السلطات الكينية في نوفمبر من العام الماضي بترحيل قديت إلى جوبا وقبل تسليمه لحكومة جنوب السودان. وقال غاتديت عن تأييده لإخراج الجنرال كيني التابع لقوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة من التهم الموجهة إليه بالفشل في حماية المدنيين منذ اندلاع الحرب في الجنوب. وقال أحد أقارب غاتديت، فضَّل حجب اسمه أن شاهد الادعاء الأخير من رواندا المكلف بالتحقق من حساب غاتديت على الفيسبوك ظهر في المحكمة أمس وقدم وثيقة وقال إنهم استخدموا التكنولوجيا الخاصة بهم ووجدوا أن مشاركات الفيسبوك كتبها جيمس غاتديت نفسه. وأضاف أن الروانديين قاموا بالتحقيق والتحقق من حساب غاتديت على الفيسبوك. وقال إنه يستخدم معرفته كخبير في تكنولوجيا المعلومات وأن غاتديت قام بإرسال رسائل تتعارض مع الدولة. وقال إن شاهد الادعاء اكيليمالى شيما هو كبير مفتشي وحدة التحقيق في الجرائم السيبرانية بالشرطة الرواندية. وأن شهود الادعاء قدموا الوثائق. واختتمت جلسات المحكمة أمس، وأجلت المحاكم لحين النظر إلى الأدلة ومن ثم يتخذ رئيس المحكمة قراراً وفق ما تستند إليه الأدلة من جميع الأطراف.

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
8 + 4 = أدخل الكود