(الصيحة) تقدم قراءة في تسجيلات الأندية المشاركة أفريقياً الهلال ضمّ الأبرز بالساحة.. المريخ يعود من بعيد.. الآرسنال يكتفي بالمحليين

عرض المادة
(الصيحة) تقدم قراءة في تسجيلات الأندية المشاركة أفريقياً الهلال ضمّ الأبرز بالساحة.. المريخ يعود من بعيد.. الآرسنال يكتفي بالمحليين
تاريخ الخبر 02-01-2018 | عدد الزوار 2362

هلال الأبيض يدعم كتيبته بـ(تيتيه).. دامر: الأندية الأربعة دعمت صفوفها بالمميزين

الخرطوم: عوض العبيد

انتهت فترة التسجيلات الرئيسية والتي حاولت من خلالها الأندية الأربعة المشاركة أفريقياً إلى تدعيم صفوفها بالعناصر الأفضل في الساحة من أجل ظهور مشرف في المنافسات الأفريقية على مستوى دوري أبطال أفريقيا والبطولة الكونفدرالية، حيث يشارك الهلال والمريخ في دوري أبطال أفريقيا، فيما يمثل هلال الأبيض والأهلي شندي في البطولة الكونفدرالية، ومن المقرر ان تنطلق استحقاقات الفرق الأربعة في شهر فبراير القادم، وكان الجديد في تسجيلات هذا العام هو اكتفاء فرق الهلال والمريخ والأهلي شندي بلاعب أجنبي، حيث اكتفى الهلال بلاعب وسط برازيلي وسجل المريخ مهاجماً سيراليونياً وأبقى الأهلي شندي على أجنبي واحد هو العاجي جونيور، وكان هلال الأبيض الأكثر تسجيلاً للأجانب بعدما أضاف الغاني تيتيه بجانب مهاجم آخر.

هلال التبلدي يسجل الغاني تيتيه وأبرز العناصر

استطاع هلال التبلدي تدعيم الفريق في كل الخطوط في التسجيلات الشتوية استعداداً للموسم الجديد والمشاركة الأفريقية في الكنفدرالية وفقاً لطموحات وأهداف مجلس الإدارة، حيث أمن أولاً على عودة اللاعبين مطلقي السراح زكريا حيدر وفيصل موسى ومفضل محمد الحسن وعمر سفاري ونيلسون لازغيلا وضم أمين إبراهيم مهاجماً من الخرطوم الوطني ومحمود التش من النيل الخرطوم، والمحترف السنغالي سي شيخ مهاجماً والمحترف الغاني تيتيه وأحمد عادل مهاجماً وعوض كافي حارس مرمى، وبالنظر لتسجيلات هلال التبلدي فإنها راعت الحاجة الفنية ومتوسط أعمار اللاعبين عكس المواسم الماضية، ويمكن القول إن التسجيلات غطت كل الخلل الموجود في الفريق.

الأهلي شندي يكتفي بالثلاثي

الشروط التي وضعتها لجنة التسجيلات هذا العام والمتعلقة بالإعارة جعلت الأهلي شندي يستغني عن عدد كبير من اللاعبين المعارين للأندية الأخرى واكتفى الآرسنال بالاحتفاظ بثلاثة لاعبين فقط في نظام الإعارة بعدما اضطر للاستغناء عن أربعة وعشرين لاعباً معاراً، فيما قيد الفريق ثلاثة لاعبين جدد هم وليد علاء الدين واسحق مدافع هلال الفاشر بالإضافة إلى حارس منتخب الشباب، ولم يضف الأهلي شندي أي لاعب أجنبي بل أبقى على محترف واحد هو العاجي جونيور.

المريخ الأكثر تسجيلاً

على الرغم من أن كشف المريخ في الموسم الماضي كان مليئاً بأفضل العناصر إلا أن مجلس الإدارة بقيادة آدم سوداكال، قام بإضافات عديدة وسجل أكثر من عشرة لاعبين جدد بجانب إعادة عدد من اللاعبين المعارين للأندية الأخرى، حيث تمت إعادة قيد الكابتن

أحمد ضفر والحارس محمد ديدا ومحمد حقار وهو ظهير أيسر وبغدادي ظهير أيمن بجانب حماد بكري لاعب الارتكاز الذي كان معاراً لأهلي الخرطوم، وتم تصعيد ثلاثة لاعبين من الرديف هم عثمان بوي وكنان، وهما مدافعان وعلى مستوى القادمين الجدد تم تسجيل المدافع صدام سنجة، كيتا، بجانب ثنائي الارتكاز ضياء الدين والتاج يعقوب من الأمل عطبرة، واللاعب ياسر قصاري وهو لاعب وسط من الأمل عطبرة أيضاً، ودعم المريخ مقدمته الهجومية بلاعب الجبل كريمة محمد داؤود والمحترف السيراليوني فوفانا.

الهلال ينجح في التعاقد مع كل المميزين

على غير العادة نجح الهلال في التعاقد مع جميع اللاعبين الوطنيين المميزين في الساحة، في وقت كانت فيه المنافسة بين العملاقين شرسة لأجل كسب أفضل المواهب خاصة في عهد رئاسة جمال الوالي لنادي المريخ حيث لم يترك أي لاعب مميز يتجه للعرضة شمال بفضل الإمكانيات المالية التي يتمتع بها ، لكن وفي وجود مجلس سوداكال الذي يعاني من أزمة مالية نجح الكاردينال رئيس النادي الأزرق في تسجيل أفضل العناصر التي أجمع الفنيون على تميزها بما فيها النجوم الذين رصدهم المريخ. ومن خلال المحصلة النهائية للتسجيلات الأخيرة تلاحظ وجود إجماع كبير من الفنيين على أفضلية اللاعبين الذين تعاقد معهم الهلال في فترة التسجيلات الشتوية التي انتهت مؤخراً، وأكدوا أنهم الأميز في الساحة، وضم الأزرق الى كشوفاته كلا من متوكل كولا، حسين أفول، محمد دراج، محمد المعتصم ومحمد موسى بجانب المهاجم البرازيلي جيوفاني مارنهاو الذي لم يشاهده أحد، وجاء بتوصية من المدير الفني سيرجيو فارياس، فيما عاد نصر الدين الشغيل ومحمود أم بدة من فترة إعارة بهلال التبلدي والأهلي العطبراوي.

أمير دامر: الأندية الأربعة سجلت لاعبين ممتازين

اعتبر لاعب المريخ السابق أمير دامر انتدابات المريخ الأخيرة ناجحة بنسبة كبيرة كونها غطت معظم النواقص في خطوط اللعب الثلاثة وأنها ركزت على الجانب الأضعف في الفرقة الحمراء وهو خط الدفاع وخط الوسط المدافع، وقال دامر ان المريخ فقد لقبي الدوري والكأس بسبب الأخطاء الدفاعية، معتبراً أن التسجيلات غطت النواقص في المريخ بنسبة تفوق الـ85%، وقال إن الأحمر قيد عددا من اللاعبين المميزين دون ضغوط أو تنافس مع الهلال الذي اكتفى بعدد محدد من اللاعبين شأنه والأهلي شندي وهلال الأبيض، وأضاف أن الفرق الثلاثة اكتفت بمحترفين أجانب قلة بسبب ارتفاع أسعار اللاعبين وعدم استقرار العملة المحلية، وتوقع دامر أن تلعب الإضافات الجديدة في الفرق الأربعة دوراً كبيراً في المنافسات الأفريقية في الموسم الجديد.

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 1 = أدخل الكود