في انتظار الوزير!!

عرض المادة
في انتظار الوزير!!
77 زائر
28-09-2017

*اقترب الموعد التنازلي النهائي الذي حددته لجنة التسيير بالمريخ بقيادة السيد جمال الوالي، والذي من خلاله أعلنت اللجنة أن آخر يوم لهم من الناحية الإشرافية إداريا وماليا على النادي هو اليوم السبت المقبل، وإزاء هذه الوضعية القاتمة سيصبح المريخ على المحك في ما يتعلق بفريق الكرة، والفراغ الإداري الكبير الذي سيحدث في قادم الساعات.

*وزير الشباب والرياضة الولائي اليسع منوط به اتخاذ قرار شجاع يُعيد للنادي الأحمر توازنه بعد قرار المفوضية بتمديد فترة إعلان لجنة التسيير بسبب مآلات سابقة يعلمها الجميع تختص بمرشح رئاسة النادي سوداكال.

*الشارع المريخي يغلي كالمرجل جراء الأوضاع المأساوية التي بدت عليه، بعد قرار المفوض، (وإن كان صحيحا)، لأن الكل كان يتوقع ان يتم حسم الموقف المريخي من خلال الجمعية العمومية والتي كان مقررا لها يوم امس.

*خيار التعيين لا يبدو جيدا بالنسبة لأنصار الفرقة الحمراء، لأن الجميع يتوق الى ان تسود الديموقراطية النادي، وأن يكون المريخ تحت قيادة رئيس يعبر بالنادي الى بر الأمان لمدة اربع سنوات قادمات.

*أمس فجرها رئيس مجلس الشورى المريخي السيد محمد الياس بأنهم مع خيار قيام الجمعية العمومية في موعدها، حتى يأخذ النادي وضعه الطبيعي ويكون مستقرا في كافة النواحي، مع إبداء تخوف من الوضع الحالي، لأنّ إحداث فراغ اداري بالنادي سينعكس سلبا على فريق الكرة، والذي يقاتل في كذا جبهة من أجل الظفر بالبطولات المحلية.

*لذا يبدو الوزير اليسع امام خيارات صعبة، فلا المعارضة ستقبل بالتعيين مُجددا ولا مجلس الشورى والجماهير سترتضي الفراغ الإداري بنادٍ كبير يتطلع انصاره الى رؤية الفريق أكثر جاهزية وقوة محليا وخارجيا.

*المصيبة ان المفوض ترك الباب مفتوحا امام فترة التحري في قضية سوداكال، والتي بالطبع لن تكون رهينة بسقف زمني مُحدد، في ظل اللهث وراء المحاكم والذي قد يمتد لشهور من أجل (البحث عن الحقيقة).

*في الظاهر يبدو للجميع ان سوداكال غير مرغوب فيه من قبل حكومة المؤتمر الوطني لاعتبارات كثيرة، واتجاه اقصائه من الجمعية العمومية وارد بنسبة كبيرة جدا، وحتى ذلك الموعد سيكون المريخ امام وضع شائك على الصعيد الاداري.

*جمال الوالى كما علمنا زاهد تماما في العودة لرئاسة النادي، على عكس ما يتوقع الجميع، فالرجل قدّم للمريخ الكثير وآن الأوان ان يستريح ويتفرغ لأسرته وزوجته طريحة الفراش.

*أصبحنا حقيقة في حيرة من أمرنا من عزوف وعدم رغبة الكثير من القادة السابقين لنادي المريخ من العودة مجددا لرئاسة النادي، والجميع يعلم الأسباب والمبررات، وان كان البعض منهم مقتدر ماليا ويمكن ان يقود النادى الى سنوات عديدة قادمة.. فيا ترى من سيستجيب للنداء الأحمر من إدارييه الأفذاذ لخوض المعترك الحالي؟!!

*الى متى يا هؤلاء يظل المريخ أسيرا لقيادة رجل واحد للنادي.. إلى متى؟!!

   طباعة 
0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
7 + 5 = أدخل الكود
روابط ذات صلة
جديد المواد
جديد المواد
احذروا غضب جماهير المريخ!! - أحمد بشير قمبيري
فوضى اتحاد الكرة تتواصل..!! - أحمد بشير قمبيري
(سوداكال رئيساً)!! - أحمد بشير قمبيري