توقع عدم رفع العقوبات الاميركية المهدي: حزب الأمة لن يستجيب لمحاولات إشراكه في الحكومة

عرض المادة
توقع عدم رفع العقوبات الاميركية المهدي: حزب الأمة لن يستجيب لمحاولات إشراكه في الحكومة
تاريخ الخبر 18-06-2017 | عدد الزوار 363

الخرطوم: الهضيبي يس

أكد رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي أن حزبه لن يستجيب لمحاولات الحكومة لإدخالهم ومشاركتهم في الحكومة، ووصف المحاولات بأنها غير مجدية لجهة أن حزبه لن يتحمل ما اقترفه النظام طيلة فترة بقائه في السلطة، متوقعاً أن لا ترفع الولايات المتحدة الأمريكية العقوبات عن السودان فى يوليو المقبل.

ووصف المهدي، خلال مخاطبته الإفطار السنوي لحزبه بأم درمان أمس (السبت)، الحوار الوطني بالمقيد للحريات مسترشداً بما تبعه من إجراءات أفرغت توصياته من الحريات المنشودة وجعلت نتيجته "مكانك سر".

وقطع المهدي بتجاوزهم للمرحلة التي اقتضت الجمع بين رئاسة الحزب والإمامة التي أوجبها التصدي للمؤامرات ضد كيان الأنصار، ولوح للفصل بينهما قريباً، واستبعد المهدي رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على البلاد، مبينًا أن شروط رفعها غير متوفره عند النظام الأميركي.

وسخر من الخطة التي تراهن عليها حكومة الوفاق الوطني ورأى بأنها لن تحقق شيئاً باعتبارها تقوم على نفس مرتكزات الخطط السابقة، وقال إن المستثمرين السودانيين يستثمرون في الخارج بأموال تقدر بمبلغ (60) مليار دولار لعدم تهيئة المناخ بالداخل معتبراً ان قانون الأحزاب السياسية "مدجٍّناً" باعتباره يدعو لاستقلال مجلس الأحزاب الذي يخضع في تكوينه لرئاسة الحزب الحاكم، وقال إن القوانين الحالية تعد قوانين تطويع لا تحرير.

ودعا المهدي الحكومة لعدم الاحتفال بخلافات قطاع الشمال وقال ان الاحتفال أشبه بالمثل القائل "كيه في المرقوت".

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
3 + 2 = أدخل الكود