إنتاج السودان من السكر 657 ألف طن واستهلاكه 1.2 مليون طن مصنع "النيل الأبيض" يدشن تشغيل محطة الطواحين ومد الشبكة القومية بالكهرباء

عرض المادة
إنتاج السودان من السكر 657 ألف طن واستهلاكه 1.2 مليون طن مصنع "النيل الأبيض" يدشن تشغيل محطة الطواحين ومد الشبكة القومية بالكهرباء
تاريخ الخبر 04-01-2017 | عدد الزوار 238

النيل الأبيض:عاصم إسماعيل

كشف وزير الصناعة محمد يوسف عن استهلاك السودان لمليون ومئتان ألف طن "من السكر فيما بلغ إنتاج الموسم الحالي منه 657 ألف طن ،وأقرّ بتهريب السلعة إلى دول الجوار مما جعل الأرقام تبدو غير حقيقية فيما يتعلق بالاستهلاك المحلي،مبيناً أنّ الرسوم المفروضة على الإنتاج الوطني بواقع 11 جنيهاً للجوال الواحد ما جعل الأسعار المحلية تتطابق مع الأسعار العالمية،وقال لا توجد فروقات كبيرة فى الأسعار بين المحلي والمستورد نتيجة لارتفاع أسعار السكرالعالمية من 300 دولار للطن إلى حوالي 600 دولار.

ودعا الوزير إلى أهمية إحداث نقلة فى القطاع عبر إستراتيجية واضحة المعالم مشيراً إلى وجود تنسيق محكم بين المصانع الثلاثة فيما يتعلق بالزراعة،وانتقد الوزير ضعف البحوث الزراعية بقوله هي الحلقة الأضعف في مجال قطاع السكر إلا أنه أشار إلى خطوات يمكن أن تحسن من نوعية القصب المستخدم لزيادة الإنتاجية خلال المرحلة المقبلة.

وأكد الوزير في احتفال سكر النيل الأبيض بتدشين تشغيل محطة الطواحين ومد الشبكة القومية ب 25 ميقاوات كهرباء بموقع المصنع بولاية النيل الأبيض حرص وزارته النهوض بقطاع السكر وعزا تأخير تنفيذ خطة السكر الكبرى بالبلاد إلى الحظر الأمريكي وعدم توفر التمويل لمشروعات التنميه لافتاً إلى تخفيف أميركا الحصار على السودان لعدم تحقيق الغرض من الحظر،وقال نسعى قريباً إلى خروج الدولة من قطاع السكر للقطاع الخاص حيث تمتلك الدولةحالياً أكثر من 60 المائة من أسهم الشركة. لافتاً إلى أن خطة الوزارة ضمّت البرنامج الخماسي للدولة استيراد سكر خام في حدود 450 ألف طن لتكراره في المصانع المحلية لخفض تكلفة الجوال الواحد بنسبة 20% الآن أن عدم توفر النقد الأجنبي يحول دون ذلك. وأبان للصحافيين خلال زيارته اليوم لمصنع سكر النيل الأبيض أن التمويل يعتبر حجرة عثرة أمام تنفيذ خطة السكر الكبرى لإقامة المشروعات المقترحة لإنتاج السكر منها مشروعات ققا ومشكور سابينا وكايا،وأشار للتمويل المقدر في الموازنة العامة للدولة الموجه للقطاع الصناعي ويعتبر أفضل من السنوات السابقة،وذكر أن الإنتاج المتوقع من السكر هذا الموسم 657 ألف طن بينما الاستهلاك من سلعة السكر تبلغ مليون و200 ألف طن،ودعا إلى ضرورة إعطاء أولوية قصوى لقطاع السكر باعتباره القطاع الذي يحقق التنمية الريفية بالبلاد مشيراً إلى أن مشروع سكر النيل الأبيض حقق تنمية في مجالات توطين أهالي المنطقة وتوفير خدمات المياه والكهرباء والمدارس ودور العبادة.

فيما أكد وزير الدولة بالمالية مجدي يس حرص وزارته على توفير التمويل لتنفيذ خطة السكر الكبرى مبيناً أنّ قطاع السكر من القطاعات الرائدة في مجال التنمية الاقتصادية مشيراً إلى حرص وزارته على تنفيذ خطة السكر الكبرى حتى يكتفى السودان ذاتياً من السلعة.

من جانبه أعلن العضو المنتدب لشركة سكر النيل الأبيض حسن عبد الرحمن ساتي عن حصول الشركة من مكتب المقاطعة الأمريكية على حاصدات ذات تقنيات وإنتاجية عالية الأمر الذي سيمكن من زيادة الفعالية وإدخال تقنيات الحصاد الأخضر مما يعزز من مقدرات الشركة في إنتاج العلف الأخضر في السوق المحلية ومن ثم التصدير خلال فترة وجيزة،وقال بموقع الشركة بولاية النيل الأبيض بحضور وزير الصناعة دكتور محمد يوسف ووزير الدولة بالمالية مجدي حسن يسن قال إن الحدث المهم الثاني لتشغيل المرحلة الثانية من محطة طحن القصب واستخلاص العصير في مصنع السكر باعتبار أن المحطة سيتم تشغيلها بعد استكمال تركيب وتشغيل البرمجيات الأصلية والتي سبقتها مباحثات مضنية مع شركة Ge الأمريكية التي استجابت لأطروحات الشركة والتي أتت بعتادها لاستكمال ما انقطع من أعمال،وأضاف نحن نشهد حالياً الاختبارات النهائية لتشغيل المحطة بطاقتها القصوى،وذكر أن المعلم الثالث هو إنتاج الغذاء والعلف والطاقة حيث أن الشركة بدأت منذ فبراير من العام الماضي في تصدير الكهرباء للشبكة القومية مساهمة منها في سد الفجوة في إنتاج الكهرباء مشيراً إلى إنتاج 40 ميقاواط من الكهرباء و تصدير 25 ميقاواط للشبكة القومية مستهدفين في ذلك 70 ألف في وقت قريب،وتحدث العضو المنتدب لشركة سكر النيل الأبيض عن المؤسسات الاجتماعية التي أسّستها الشركة تتضمن إنشاءات لأكثر من 22 مدرسة جديدة استوعبت 2526 طالباً وطالبة، وكما أسّست سبعة مراكز صحية، و 17 مسجداً، وامتدت شبكة خطوط المياه بطول 200 كيلومتر طولي في داخل المجمعات السكنية.

ومن جانبه قال رئيس لجنة ملاك الأراضي بمشروع سكر النيل الأبيض أنّ كل ما تم الاتفاق عليه تمّ تنفيذه خلال الفترة السابقة مشيراً إلى اكتمال التعهدات فيما يتعلق بالمسؤولية الاجتماعية وأكد أنّ العام الحالي سيشهد تنفيذ ماتبقى من تعهدات مالية خاصة بالتعويضات

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
2 + 4 = أدخل الكود