دعا لمراجعة قرار مجانية التعليم البشير: التعليم ليس "قراية وكتابة" ولابد من الجزاء والعقوبة

عرض المادة
دعا لمراجعة قرار مجانية التعليم البشير: التعليم ليس "قراية وكتابة" ولابد من الجزاء والعقوبة
تاريخ الخبر 08-12-2016 | عدد الزوار 414

الخرطوم: ابتسام حسن

دعا رئيس الجمهورية المشير حسن أحمد البشير إلى ضرورة مراجعة قرار منع عقوبة التلاميذ بالمدارس ووجَّه وزارة المالية برصد إيرادات لإعانة المدارس بحيث تتوفر بكل مدرسة ملاعب وأدوات رياضية وثقافية ولفت إلى ضرورة مراجعة شعار مجانية التعليم، وقطع بضرورة أن يكون التعليم تكافلياً بحيث يدفع المقتدر عن الفقير، موضحاً أن 50% من الطلاب يدرسون بالمدارس الخاصة، منوهاً إلى أن البعض يدرس أحد أبنائه بروضة خاصة بقيمة 15 ألف جنيه.

وقال البشير خلال مخاطبته، أمس، حفل افتتاح مدينة المعلم الطبية بصالة المعلم، إن له رأيه الخاص تجاه عقوبة التلاميذ مستنكراً إلغاء العقوبة وشدَّد على أن إلغاء العقوبة وارد من دول الغرب بهدف هدم الأسرة مستهجناً حديث علماء النفس والطب عن إلغاء العقوبة وقال: "كنا طلبة وكنا نُضرَب من قبل المعلم ومع ذلك لا نحمل أي شعور حقد تجاهه". وأضاف: "أنا شخصياً تعرضت إلى الضرب مرة 60 جلدة". وقطع بعدم نجاح أي عمل ما لم يكُن هناك فرض عقوبة.

وأشاد البشير بالمعلمين، لافتاً إلى أن الأسر السودانية تثق في المعلم وقال: "نريد منهم تربية أبنائنا" واستطرد بالقول: "الشعب السوداني مؤصلة عنده بعض المفاهيم مثلاً إذا ضرب الشخص فإنه لا يتراجع عن فعله الذي ضرب من شأنه كي لا يقال إنه خاف". وأكد أنه قام بإلغاء مشاركته في ملتقى اتحاد البرلمانات الإفريقية من أجل أن يشارك المعلمين فرحتهم وقال: "كل ما يطلبه المعلمون مصدق عليه من قبل الحكومة" موجهاً بأن تسجل الأرض التي أقيمت عليها مدينة المعلم الطبية باسم نقابات اتحاد عمال السودان وأكد مساهمة الحكومة في تغطية البطاقة العلاجية للمعلم بالتأمين الصحي.

0 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
اضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/500
تعليقك
1 + 7 = أدخل الكود
روابط ذات صلة